رياضة

“أسن” الألمانية تستقبل الفراعنة المشاركين بألعاب الأولمبياد الخاص برلين 2023



أعلنت اللجنة العليا المنظمة للألعاب العالمية الصيفية الخامسة عشر للأولمبياد الخاص والتى تستضيفها المانيا فى عاصمتها برلين فى الفترة من 17 وحتى 25 يونيو 2023، بمشاركة 7000 لاعب ولاعبه من 170 دولة يتنافسون فى 26 رياضة أولمبية، اسماء أكثر من 200 مدينة المانية، فيما يعرف ببرنامج استضافة المدن والذى يسبق انطلاق الالعاب وفى الفترة من 12 وحتى 15 يونيو،حيث تستضيف مدينه إسِّن الالمانية بعثة الفراعنة وتشارك مصر فى 15 رياضة هى كرة القدم وكرة السلة وتنس الطاولة والتنس الأرضى والريشة الطائرة والجمباز والجودو والفروسية ورفع الأثقال والبولينج والبوتشى والدراجات والسباحة وألعاب القوى والهوكى الأرضى بالإضافة إلى مشاركة مصر فى مؤتمرى الشباب العالمى اللاعبين القادة العالمى المقامين على هامش الألعاب ويرأس بعثة مصر د. باسم التهامى المدير الوطنى للبرنامج المصرى.



 وتقع مدينه إسن فى وادى نهر الرور فى غربى ألمانية فى ولاية شمال الراين ـ ويستفالية، بين نهر الرور فى الجنوب وقناة الراين فى الشمال وتبعد عن مدينة دوسلدورف نحو 32 كم إلى الشمال الشرقي. وتعدُّ منطقة الراين والرور من أكثر مناطق أوربة غنى بمناجم الفحم ومصانع الحديد والصلب والصناعات الأخرى، وكانت إنس عاصمة الثقافة لعام 2010،. ومنذ 1972 أصبحت تضم جامعة باسمها توحدت مع جامعة دويزبورگ فى عام 2003.


ألمانيا


 ويهدف برنامج استضافة المدن إلى تسليط الضوء على ما يقدمه أفراد المجتمع الألمانى، ويشجع على زيادة المشاركة والاعتراف بالأشخاص ذوى الإعاقة الفكرية. أولاً وقبل كل شيء، كانت المفاهيم المحلية للمشاريع الشاملة هى المفتاح لاختيار المدن المضيفة. لأنه حتى بعد الألعاب فى برلين، لا ينبغى إطفاء العلاقة مع ذوى الاعاقة الفكرية، بل يجب أن تستمر الشبكات والشراكات المستدامة التى تم إنشاؤها بين اللاعبين المحليين إلى ما بعد الألعاب. بهدف طويل الأجل يتمثل فى جعل الأشخاص ذوى الإعاقات الفكرية أكثر وضوحًا فى الرياضة والمجتمع. وأنهم فى وطنهم.


 


استعدادات أسن الالمانية


 يقول المهندس أيمن عبد الوهاب الرئيس الإقليمى للأولمبياد الخاص الدولى بأن برنامج استضافة المدن سيكون قبل انطلاق فعاليات الألعاب العالمية الصيفية بفترة وجيزة، وعلى مدار 3 إلى 4 أيام، لتحفيز السكان المحليين على استضافة الوفود المشاركة فى الألعاب وتوفير الإقامة للرياضيين والمدربين القادمين من جميع أنحاء العالم فى الفنادق المحلية، بالإضافة إلى تنظيم العديد من الأحداث الترفيهية والرياضية للضيوف، وخلال برنامج المدينة المضيفة سيفتح السكان المحليون أبوابهم وقلوبهم للوفود وسيستقبلونهم ويوفرون لهم أكبر قدر ممكن من الرعاية، مدفوعين فى ذلك بالحماسة الالمانية المعهود.


 ويضيف الرئيس الإقليمى بأن البرنامج سوف يبدء قبل حفل افتتاح الالعاب من يوم 12 إلى 15 يونيو 2023 ) بثالثة أيام. وسوف يشهد برنامج المدينة المضيفة فى أكثر من 200 مدينة والمجتمعات المحلية فى جميع أنحاء المانيا،و ان الوفود ستصل فى المطار المتفق عليه وسيتم نقلهم إلى المدن المضيفة برفقة مساعد اتصال بالوفد. وقت السفر إلى المدينة سيكون فى غضون.ساعات 4-3 سوف يعد المضيفون جداول زمنيا للفعاليات والأنشطة وسيقمون بتوفير الفرصة للوفود المشاركة لتجربة الضيافة الالمانية،وان رئيس الوفد سوف يعمل مقدما مع ممثلى المدينة المضيفة للاتفاق على الجدول الزمني. ووضع ترتيبات لفرص التدريب المتاحة إن أمكن وطلب.


الغرض من برنامج المدينة المضيفة كما يقول عبد الوهاب : السماح للتبادل الثقافى بين المدن المضيفة والوفود من خلال الانشطة المختلفة، جلب التفاهم المتبادل العميق والصداقة بين الزوار والمضيفين وتعريف الرياضيين بالحياة والبيئة وتقاليد المجتمعات المحلية خلق الوعى العام بالإعاقة الفكرية وتعزيز روح الأولمبياد الخاص فى جميع أنحاء المانيا وإعطاء الرياضيين والوفود الوقت للراحة والسماح لهم بالاسترخاء بعد رحلة طويلة والتكيف مع الحياة فى المانيا، وسوف يتم الانتهاء من إجراءات تأكيد التسجيل للوفد لدى وصولها إلى المدينة المضيفة عن طريق رئيس الوفد ومساعد الاتصال بالوفد وذلك بالتعاون مع اللجنة العليا المنظمة للألعاب العالمية.


مدينة أسن


و يضيف الرئيس الإقليمى ان برنامج المدينة المضيفة يطبق على الرياضيين وأعضاء الوفود الرسمية فقط و لن يسمح بأى أعداد اضافية من المشاركين مثال أفراد العائلة المشاركة فى برنامج العائلات، ولن يسمح لهم بمرافقة الوفود إلى المدن المضيفة ستتاح للوفود فرص الحصول على التبادل الثقافى مع المجتمعات المضيفة وزيارة العائلات المحلية والتمتع بالثقافة المحلية ومشاهدة المعالم السياحية،و يضع برنامج المدينة المضيفة مصالح لاعبى الاولمبياد الخاص وسلامتهم فى المقام الأول وستكون الرفاهية والمتعة الشاغل الرئيسى للمدن المضيفة.


مقر الأولمبياد


 وسيساعد برنامج المدينة المضيفة العديد من الرياضيين ممن يزورون المانيا للمرة الأولى على الاستمتاع بالثقافة الألمانية المتعددة والاستمتاع بالمناظر الخلابة لتلك المدن والتى تحظى بشهرة عالمية فى مجال السياحة ومن هنا جاء حرص اللجنة المنظمة على إنجاح تلك الألعاب حيث يهدف برنامج المدن لمضيفة إلى تعزيز أواصر الصداقة بين الرياضيين والشعب الألمانى وسيعودن إلى ديارهم بتجربة فريدة من نوعها.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى