Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
منوعات

إد شيران أمام القضاء الأميركي في قضية سرقة حول أشهر أغانيه


تبدأ، الثلاثاء، محاكمة حول سرقة أدبية مزعومة تتصل بالنجم البوب البريطاني، إد شيران وأغنيته الشهيرة “ثينكينغ أوت لاود” (2014)، اقتباسا من أغنية الأميركي مارفن غاي “ليتز غِت إت أون”.

واختير، الاثنين، أعضاء هيئة محلفين للمحاكمة. وأشار أحد محامي القضية إلى أنّ شيران يُحتمل أن يكون من بين الشهود الذين سيتم استدعاؤهم في هذه المحاكمة.

والمدّعون في هذه القضية هم ورثة إد تاونساند، وهو موسيقي ومنتج شارك في تأليف أغنية غاي الصادرة العام 1973.

إيد شيران

ويزعم هؤلاء أنّ “ثمة تشابهاً كبيراً وعناصر مشتركة واضحة” بين أغنية غاي و”ثينكينغ أوت لاود” لشيران.

وهذه ليست المرة الأولى التي يواجه فيها المغني البريطاني دعاوى مماثلة، وكان شيران أدلى بشهادته خلال نيسان/أبريل 2022 في إحدى محاكم لندن في دعوى تتعلق باغنيته “شيب أوف يو”.

وتقول عائلة تاونسند إنّ فرقة “بويز تو من” قامت بمزج الأغنيتين وإن شيران دمج العملين ضمن أغنية واحدة يؤديها في حفلاته.

أما وكلاء الدفاع عن شيران فينفون هذه الادعاءات، مؤكدين أنّ “ثمة عشرات بل المئات من الأغاني التي صدرت قبل أغنية غاي واستُخدم فيها نفس تواتر الأنغام أو توتر مشابه”.

وكانت أغنية “ثينكينغ أوت لاود” ظهرت عند صدورها في ترتيب أفضل مئة أغنية في الولايات المتحدة، وفاز شيران عنها بغرامي “أغنية العام” لسنة 2016.

وسبق للدعوى المرفوعة العام 2016 أن رُدَّت سنة 2017 لأسباب إجرائية. وتمثل شركة “سوني” أحد الاطراف فيها.

وخلال المحاكمة في لندن، اعتبرت المحكمة أن شيران لم يلجأ “لا عمداً ولا سهواً” إلى نسخ جزء من لحن سامي شكري وروس أودونوهيو “أوه واي” لاستخدامه في أغنيته “شيْب أوف يو”.

وخلص القاضي أنتوني زاكارولي آنذاك إلى وجود “مواضع تشابه بديهية” بين الأغنيتين، لكن هذا الشبه البسيط موجود أيضا “في عدد لا يحصى من أغنيات البوب والروك والفولك والبلوز”.

وليست عائلة غاي أحد أطراف الدعوى في نيويورك، مع العلم أنّها سبق أن ربحت دعوى قضائية رفعتها ضد روبن ثيك وفاريل وليامز وتي. آي في شأن تشابه أغنية “بلورد لاينز” و”غَت تو غيف ات أب” لمارفن غاي.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى