Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

إذا لم يتوقف النزاع فأوكرانيا معرضة للتدمير


جدد الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب تأكيده ضمان التوصل إلى تسوية في أوكرانيا في يوم واحد، محذرا في الوقت نفسه من أن أوكرانيا قد تتعرض للتدمير في غضون عام ونصف العام إذا لم يتم التوصل إلى حل النزاع هناك.

وأشار ترمب في حديث لقناة “فوكس نيوز” الاثنين إلى أن الأزمة الأوكرانية “قد لا تحل” قبل الانتخاب الرئاسية الأمريكية عام 2024، معتبرا أن سياسة إدارة الرئيس الأميركي الحالي جو بايدن تنذر بنشوب “حرب عالمية ثالثة”.

وقال: “إنه أمر لا يصدق أن يكون أشخاص في السلطة لا يعرفون ماذا يفعلون. إذا لم يتم إيجاد حل، فيمكنني القيام بذلك في غضون 24 ساعة بمشاركة (الرئيس الأوكراني فلاديمير) زيلينسكي و(الرئيس الروسي فلاديمير) بوتين”.

وتابع ترمب: “ستكون هذه مفاوضات بسيطة للغاية، لكنني لن أكشف جوهرها، لأنني عندها لن أتمكن من استخدام هذه المفاوضات، فهي لن تنجح”.

وقال: “يفصلنا عن ذلك عام ونصف، وهي فترة طويلة جدا. لا أستطيع أن أتخيل ما يمكن أن يحدث خلال هذه الفترة.. خلاصة القول إن الحرب يجب أن تتوقف لأن أوكرانيا معرضة للتدمير”.

وسبق أن أعلن ترمب أنه إذا فاز في الانتخابات الرئاسية الأميركية، فبإمكانه ضمان التوصل إلى تسوية في أوكرانيا في يوم واحد، دون يحدد الطريقة التي ينوي تحقيق هذا الهدف من خلالها.

وأكد ترمب، أمام تجمع حاشد لمؤيديه في واكو بولاية تكساس، أنه هو من بدأ بتزويد الأسلحة لأوكرانيا. وقال ترمب: “أنا أعطيتهم (الأوكرانيين) مئات من أنظمة صواريخ “جافلين” (مضادة للدبابات)”، مضيفاً أن سلفه، باراك أوباما، أرسل فقط “وسائد” إلى كييف، في إشارة إلى معدات عسكرية غير قاتلة.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى