Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

إسرائيل تبلغ واشنطن: العمليات في رفح شارفت على الانتهاء

عبر موقع “خبركو” المصدر الموثوق للأخبار
ننقل لكم خبر “إسرائيل تبلغ واشنطن: العمليات في رفح شارفت على الانتهاء”

قالت القناة الـ12 العبرية، صباح اليوم الثلاثاء 18 يونيو 2024، إن إسرائيل أبلغت الولايات المتحدة أن العمليات العسكرية في مدينة رفح شارفت على الانتهاء.

وبحسب القناة فإنه تم إبلاغ المبعوث الأمريكي عاموس هوكستين الذي يزور إسرائيل، بأن انتهاء العمليات في رفح سيؤثر على المنطقة وعلى جبهة لبنان.

وزعم الجيش الإسرائيلي، أنه بات يسيطر “عملياتيا” على نحو 70 بالمئة من مدينة رفح جنوبي قطاع غزة ، وأنه سيستكمل “في غضون أسابيع قليلة” عمليته العسكرية هناك.

ونقلت هيئة البث العبرية الرسمية عن الجيش الإسرائيلي قوله: “منذ 40 يوما تقوم الفرقة 162 بمناورة برية في رفح، وتمكنت حتى الآن من السيطرة العملياتية الكاملة على حوالي 60-70 بالمئة من رفح”، على حد زعمه.

وأضاف: “يتركز القتال الآن في أحياء تل السلطان والجزء الشرقي من حي الشابورة”.

ووفق هيئة البث “يقول الجيش الإسرائيلي إن اثنتين من كتائب رفح الأربع في وضع صعب، وكتيبتان إضافيتان ذات كفاءة متوسطة – بحيث أن خمسين بالمائة من لواء رفح في وضع إشكالي”.

وأضافت: “يقول الجيش الإسرائيلي إنه خلال احتلال محور فيلادلفيا، تم رصد عشرات الصواريخ بعيدة المدى عليه، وحقيقة أن الجيش الإسرائيلي سيطر بسرعة على المحور حال دون إطلاق الصواريخ من رفح”.

وادعت الهيئة أن “قوات الجيش الإسرائيلي عثرت على أكثر من 200 فتحة نفق و25 نفقا”.

وذكرت الهيئة أن الجيش الإسرائيلي “يقدّر نهاية العملية برفح في غضون أسابيع قليلة وينتظر تعليمات من المستوى السياسي، ما إذا كان سيبقى في المنطقة، أو ينسحب ويعود عند الضرورة، كل ذلك وفقًا للتقييمات والاعتبارات العملياتية”.

وفي الوقت ذاته فقد التقى رئيس المعسكر الوطني بيني غانتس أمس، المبعوث الخاص للإدارة الأمريكية عاموس هوكشتين، وأعرب عن تقديره لجهود الإدارة لإحلال الاستقرار في المنطقة، لكنه أكد له أن وقت التوصل إلى اتفاق بشأن الحدود الشمالية بدأ ينفد.

وقال غانتس إنه “لا يزال ملتزما بإزالة تهديد حزب الله من الحدود الشمالية، بطريقة تسمح للمستوطنين بالعودة إلى المستوطنات بأمان”.

وشدد على أنه بغض النظر عن التطورات في قطاع غزة، فإن الحكومة ستحصل على الدعم الكامل لأي تحرك فعال بشأن هذه القضية، سياسيًا أو عسكريًا، حتى من المعارضة.

كما ناقش الجانبان ضرورة مواصلة الجهود لتعزيز البنية الإقليمية، وتشكيل التحالف ضد التهديد الإيراني.

بدورها قالت صحفة “يديعوت أحرونوت” العبرية، إن “تقديرات المنظومة الأمنية بأنه في غضون ثلاثة أشهر سيتم التوصل إلى حل تكنولوجي ضد مسيرات حزب الله حيث منحت وزارة الجيش شيكا مفتوحا للصناعات الدفاعية لحل المشكلة”.

كما سينشر الجيش الإسرائيلي مدافع فولكان القديمة وسيجري تحسينات على منظومة القبة الحديدية لصدها ورغم ذلك لا توقع بتحييد تام للمسيرات.

المصدر : وكالة سوا



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى