Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

الحكومة البريطانية تحظر تطبيق تيك توك على جميع الأجهزة البرلمانية




قررت الحكومة البريطانية حظر تطبيق تيك توك على جميع الأجهزة البرلمانية، بحسب شبكة العربية.


وكشف موقع “أكسيوس” الأمريكى عن خطة الإدارة الأمريكية، للتخلص من أزمة تطبيق تيك توك فى الولايات المتحدة، حيث تتعرض إدارة بايدن إلى ضغوط شديدة من الجمهوريين والديمقراطيين، لحماية البلاد من التهديدات الأمنية المحتملة التى تشكلها الملكية الصينية لتطبيق “تيك توك” الشهيرة، حيث يشعر الديمقراطيون المقربون من البيت الأبيض بالقلق من أن يواجه بايدن “مشاكل سياسية” إذا أقدم على حظر التطبيق، الذى يستخدمه أكثر من 150 مليون شخص فى أمريكا.


 


ولهذا الغرض، تفكر السلطات الأمريكية فى عدم حظر تيك توك فى الولايات المتحدة، لكن بشرط واحد، ويتعلق الشرط بإجبار شركة “بايت دانس” الصينية لتكنولوجيا الإنترنت، ومالكة تيك توك، على بيع التطبيق لشركة أخرى.


 


بدورها، أعلنت الحكومة الصينية، اعتزامها معارضة هذه الخطة، محذرة من أن مثل هذه الخطوة ستضر بثقة المستثمرين فى الولايات المتحدة.


 


وقالت شو جيتينج، المتحدثة باسم وزارة التجارة الصينية: “إذا كانت هذه الأخبار صحيحة، فإن الصين ستعارض ذلك بحزم”.


 


وأضافت: “البيع الإجبارى سيضر بشكل خطير بمستثمرين من عدة دول، من بينها الصين. هذا سيضر بالثقة فى الاستثمار بالولايات المتحدة”.


 


وتشعر حكومات دول عدة، من بينها أمريكا، بالقلق من إمكانية قيام شركة “بايت دانس” بإعطاء سجل التصفح أو بيانات أخرى متعلقة بالمستخدمين للحكومة الصينية، أو الترويج لدعاية ومعلومات مضللة.


 


تطبيق تيك توك يعد أحد سبب النزاعات بين الصين وحكومات أخرى حول مجالى التكنولوجيا والأمن.


 


من المقرر أن يتحدث شو زى تشيو، الرئيس التنفيذى لتيك توك، اليوم الخميس أمام لجنة فى الكونجرس الأمريكى لإثبات سبب عدم حظر التطبيق الذى يحظى بشعبية كبيرة.


 


ووفقا لشهادة مكتوبة نشرتها لجنة الطاقة والتجارة بمجلس النواب الأمريكى، سيقول تشى تشو، الرئيس التنفيذى لتيك توك، الخميس:


 


إن تطبيق المقاطع المصورة القصيرة لم ولن يشارك بيانات مستخدميه مع الحكومة الصينية، كما لن يولى تيك توك مثل هذا الطلب اهتماما إذا تلقاه فى أى وقت من الأوقات، وأن شركة بايت دانس ليست مملوكة لأى كيان حكومى أو تخضع لسيطرته، مؤكدا أن بايت دانس ليست عميلة للصين أو لأى دولة أخرى


 


ويسعى المعلنون للحصول على تطمينات من تطبيق تيك توك، حيث سيراقب المعلنون عن كثب إفادة الرئيس التنفيذى لتيك توك أمام الكونجرس للمرة الأولى اليوم الخميس، كما سيرغب المعلنون فى معرفة أى جديد بخصوص الحظر المحتمل، إلى جانب متابعة ردود فعل النواب.


 


وقال متحدث باسم تيك توك إن الشركة تجرى مع المعلنين “حوارا صريحا ومتواصلا وقائما على الحقائق يشمل تقديم تحديثات بصورة منتظمة وإجابات على الأسئلة بشأن السبل التى نعمل بها لبناء منصة ترفيهية موثوقة للمستخدمين وللعلامات التجارية”.


 


يذكرأن، حظرت الولايات المتحدة وبريطانيا وبرلمان نيوزيلندا تطبيق تيك توك على الهواتف التى تصدرها الحكومة.


 


 



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى