Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

الخرطوم وحركات مسلحة توقع على صيغة محدثة لتنفيذ اتفاق جوبا للسلام


وقعت الحكومة السودانية وحركات مسلحة، اليوم الأحد، على صيغة محدثة لتنفيذ اتفاق جوبا للسلام بحضور رئيس المجلس الانتقالي عبد الفتاح البرهان ورئيس جنوب السودان سلفا كير ميارديت.

وشملت الحركات المسلحة الموقعة على الصيغة الجديدة للاتفاق حركة العدل والمساواة وجيش تحرير السودان والجبهة الشعبية للتحرير والعدالة ومؤتمر البجا المعارض.

ووقع عضو المجلس الانتقالي السوداني شمس الدين كباشي الصيغة نيابة عن الحكومة السودانية.

وفي كلمة له خلال حفل التوقيع، قال البرهان إن حكومة البلاد ملتزمة بالعمل على تطبيق الصيغة المحدثة لاتفاق جوبا حتى يتحقق السلام في ربوع البلاد.

وأضاف البرهان: “الصيغة المحدثة لاتفاق جوبا للسلام ستشكل دافعا قويا لتنفيذ ما تبقى من الاتفاق”.

وقال رئيس جنوب السودان أمام الحفل إنه يجب تحقيق تطلعات السودانيين عبر المفاوضات بين الحكومة الانتقالية وفصائل المعارضة، مؤكدا ضرورة العمل من أجل الاستقرار والأمن لصالح تنمية شعبي البلدين.

ودعا سلفا كير القوى السياسية السودانية والمجتمع المدني “لاستغلال هذه الفرصة” لتحقيق المزيد من تضافر الجهود برعاية الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي وتنفيذ مبادئ الصيغة الجديدة للاتفاق.

كما حث رئيس جنوب السودان المجتمع الدولي على تقديم “المساندة اللازمة” لمساعدة الأطراف السودانية في تنفيذ بنود اتفاق جوبا للسلام.

ودعا سلفا كير، قائد الحركة الشعبية لتحرير السودان-الشمال عبد العزيز الحلو، والفصيل التابع لعبد الواحد محمد نور، للانضمام لاتفاق جوبا للسلام، مؤكدا أن استدامة السلام في السودان يتطلب انضمامهما إلى الاتفاق.

وأشار سلفا كير إلى أن التوقيع على اتفاق جوبا للسلام يؤكد على “حسن نيات” الأطراف الموقعة ويحقق التنمية لشعبيالسودان وجنوب السودان.

من جانبه، قال رئيس حركة جيش تحرير السودان وحاكم دارفور مني أركو مناوي خلال حفل التوقيع إن الاستقطاب المحلي والإقليمي والدولي لمنطقة شرق السودان لا يساعد في إيجاد الحلول المرضية لأزماته.

وشدد مناوي على ضرورة وجود توافق جماعي على هذه الحلول، مضيفا أن “الزمن لا يسعفنا، ويجب علينا إيجاد الحلول”.

من جهتها، عبرت القائمة بأعمال بعثة الأمم المتحدة للمساعدة في المرحلة الانتقالية في السودان (يونيتامس) ستيفاني كوري عن أملها تنفيذ الاتفاق في القريب العاجل.

وقالت كوري إن تنفيذ الاتفاق يتطلب “التزام الموقعين والنأي بخلافاتهم واتخاذ خطوات واقعية بكل شفافية والتشاور مع الشركاء لتلبية احتياجات السكان”.

وأوضحت أن التنفيذ يتطلب أيضا “ضمانات والتحلي بمسؤولية للمضي قدما في إزاحة العوائق وتقديم الدعم السياسي والفني والمالي لتنفيذ الاتفاق والتنسيق مع المجتمع الدولي”.

ولدى حضوره حفل التوقيع، قال السفير المصري لدى السودان هاني صلاح إن القاهرة مستعدة لدعم كافة التحركات التي تسهم في توحيد المواقف السودانية وعودة الاستقرار والأمن إلى روبع السودان.

وكانت الحكومة السودانية وحركات مسلحة وقعت اتفاق جوبا للسلام في أغسطس 2020.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى