Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
مال و أعمال

الصندوق السيادى يوقع عقد تطوير مقر وزارة الداخلية السابق لتحويله لوجهة متطورة



أعلن صندوق مصر السيادي من خلال صندوقه الفرعي للاستثمار العقاري(“صندوق مصر الفرعي للسياحة والاستثمار العقاري وتطوير الآثار”) توقيع عقد تطوير مقر وزارة الداخلية السابق بلاظوغلى مع شركة A Developments  لتطوير المشروعات العقارية لتحويل مقر الوزارة إلى وجهة متطورة متعددة الاستخدامات في قلب منطقة وسط البلد.


 


وتشمل خطة تطوير المشروع تحويل مقر الوزارة إلى أول منطقة معنية بالابتكار و ريادة الأعمال وفقاً لأفضل المعايير العالمية لتضم محلات تجارية، ومكاتب إدارية، وفرع لإحدى الجامعات الفرنسية (جامعة ايباج لإدارة الأعمال)، ومركز عالمي لخدمات التعهيد، وفندق. وقد تم وضع رؤية وخطة التطوير استناداً إلى نتائج الدراسات التي أجراها صندوق مصر السيادي لتحديد أفضل تصور لاستخدام واستغلال المجمع، وذلك قبل البدء في عملية طرح المشروع. 


 


وبالشراكة مع صندوق مصر السيادي، تؤسس جامعة ايباج الفرنسية لإدارة الأعمال أول فرع لها في مصر وتعد بذلك المقدم الرئيسي لمكون الخدمات التعليمية داخل المجمع. ويقدم المجمع بكل مكوناته خدمات متكاملة للطلاب ورواد الأعمال ليصبح وجهة جاذبة للشباب في منطقة وسط البلد مما سوف يساهم في جذب السائحين الشباب من مختلف أنحاء العالم للتمتع بجمال وسحر المدينة القديمة خاصة مع وجود فندق 3 نجوم وشقق فندقية داخل المجمع يُدار من قبل إحدى السلاسل العالمية لتوفير خدمات الإقامة بأسعار معقولة وجودة عالية، فضلاً عن توافر الخدمات التجارية اللازمة. 


 


وفازت شركة ايه لتطوير المشروعات العقارية بعقد تطوير المشروع بعد عملية طرح تنافسية أطلقها الصندوق في إبريل الماضي. وتعد خبرة شركة ايه لتطوير المشروعات العقارية في مجال التنمية الحضارية والاستخدام التطويعي من أهم عوامل اختيارها لتطوير المجمع. وقد قام يتوقيع عقد التطوير كل منالمهندس/ عمرو إلهامي المدير التنفيذي لصندوق مصر الفرعي للسياحة والاستثمار العقاري وتطوير الآثار، والسيد/ مجدي قصبجي رئيس مجلس إدارة شركة ايه لتطوير المشروعات العقارية.


 

وقالت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية ورئيس مجلس إدارة صندوق مصر السيادي “يعد إحياء منطقة وسط البلد القديمة من أولويات الدولة التي يسعى صندوق مصر السيادي إلى تحقيقها من خلال إعادة استخدام أصول الدولة المنقولة إليه.


 


ويساهم هذا المشروع في خدمة رواد الأعمال و المبتكرين و يعمل على جذب فئة جديدة من السائحين إلى منطقة وسط البلد وهم الشباب مما سوف يساهم في تنمية قطاع الشركات الناشئة و قطاع السياحة، وتحقيق التنمية الاقتصادية على المستوى الكلي وإبراز تنوع الاقتصاد المصري بشكل عام.


 


ولا شك أن قدرة صندوق مصر السيادي على عقد شراكات مع أفضل الخبراء والمتخصصين في العالم من أهم العوامل في نجاح عملية تحويل وإعادة استخدام المباني القديمة .”


 


وأثنى مجدي قصبجي رئيس مجلس إدارة شركة A Developments على دور صندوق مصر السيادي في إعادة استغلال الأصول العقارية المملوكة للدولة والعائد الاقتصادي الذي سيحدث في أهم مناطق القاهرة الخديوية مما سيعيد للعاصمة رونقها بعد انتقال عددا من الوزارات للعاصمة الإدارية الجديدة. 


 


وقال أيمن سليمان، الرئيس التنفيذي لصندوق مصر السيادي “نحن ملتزمون بتحقيق رؤيتنا لإحياء منطقة وسط البلد وتحويلها إلى مركزاً للإبداع والإبتكار والتكنولوجيا من أجل شبابنا.


 


ويعد هذا المشروع تجسيداَ آخر – بعد مشروع تطوير مجمع التحرير – لاستراتيجية الصندوق الاستثمارية التي تتمثل في الحفاظ على الأصول المملوكة للدولة مع تحقيق عوائد مالية مستدامة بالشراكة مع أفضل الخبرات من القطاع الخاص. نحن فخورون بالشراكة مع واحدة من أفضل الجامعات الفرنسية “ايباج”، وواثقون في قدرة وخبرات شركة ايه للتطوير العقاري لتنفيذ رؤيتنا على أرض الواقع.” 


 


كما أكد المهندس أحمد عثمان الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة A Developments “أننا قمنا بدراسة مكونات المشروع بعناية واستعننا بمكتب بي. دي. بي البريطاني ليقوم بالتصميمات المعمارية للمشروع وهو من أعرق المكاتب في العالم في مجال إعادة استخدام المباني التاريخية، وسيكون المشروع مبنياً وفقاً لأعلى معايير الاستدامة وكفاءة الطاقة وستقوم بإدارة المشروع شركة كروم لإدارة المشروعات وسيقوم مكتب واصف بأعمال الاستشارات الهندسية.”


 


ويعتمد نموذج الشراكة بين صندوق مصر السيادي وشركة ايه لتطوير المشروعات العقارية على قيام صندوق مصر السيادي بتأجير مجمع مقر وزارة الداخلية سابقاً إلى الشركة مقابل الحصول على ايجار ثابت وحصة من ايرادات المشروع.


 


وسيتم ضخ استثمارات بقيمة 800 مليون جنيه مصري من قبل شركة ايه لتطوير المشروعات العقارية لتطوير المجمع وتأجيره، وسيتم تطوير المجمع وفقاً لرؤية الصندوق لتحويله إلى منطقة إبتكار متعددة الاستخدامات مُعتمد على أعلى معايير الإستدامة من خلال الحصول على شهادة اللييدوتوفير مساحات خضراء في قلب القاهرة الخديوية التاريخية، وينقسم المشروع إلى عدة مراحل، ومن المخطط أن يتم الانتهاء من المرحلة الأولي في نهاية هذا العام 2023.


 


ويقع مجمع وزارة الداخلية السابق في قلب وسط القاهرة ويتكون من 7 مبان بمساحة بناء تبلغ نحو 39895 متر مربع.


 


 



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى