Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

انتقادات لبنك أوروبى لتمويله صفقة جورجية لشراء عربات مترو روسية




وذكرت شبكة البلقان الإخبارية المتخصصة في شئون أوروبا الشرقية وأوراسيا أن مجموعة “بانك واتش” حثت البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية على إنهاء العقد مع الشركة الروسية والعثور على مورد بديل للمشروع، حيث تدعي المجموعة أن قرار البنك بمواصلة العمل معها يوفر دعمًا غير مباشر للشركات التابعة للكرملين ويشجع التجارة مع روسيا من خلال تمويلها.


وتعتبر شركة “متروفاجونماش” جزءا من شركة “ترانس ماش” التي يرتبط مساهميها رجلا الأعمال الروسيين إسكندر مخمودوف وأندريه بوكاريف، ارتباطًا وثيقًا بالكرملين وصناعة الدفاع فيه.


وفازت “متروفاجونماش” بمناقصة في ديسمبر 2021 لتوفير 44 عربة لنظام مترو تبليسي، بقيمة إجمالية تبلغ 49 مليون يورو، على أن يتم تمويل المشروع من قبل صندوق المناخ الأخضر، وحكومة مدينة تبليسي، وشركة تبليسي للنقل من خلال قرض من البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية .


وتم اتخاذ قرار استخدام الشركة الروسية كمورد، على الرغم من المخاوف بشأن العقوبات الدولية المحتملة، حيث صرح مكتب رئيس بلدية تبليسي أن السعر المتفق عليه مع الشركة كان من الممكن تحمله لأنه أقل بكثير من البدائل الأخرى، والتي كانت ستكلف أكثر بنحو 30-35 في المئة.


وعلق البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية التحويل إلى الشركة الروسية في مارس 2022 بسبب مخاطر العقوبات، إلا أن رئيس بلدية تبليسي أعلن بعدها أن البلدية والبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية قررا إنهاء العقد وسوف يتفاوضان مع موردين آخرين.


ومع ذلك، قال ممثل مجلس مدينة تبليسي في فبراير 2023 إن شركة “متروفاجونماش” ستظل هي المورد بسبب أن عرض المناقصة الذي تقدمن به قليل التكلفة، ولتجنب فرض غرامات وعقوبات مالية على الدولة.


وفي الوقت الذي أوقفت فيه المؤسسات المالية الدولية، التي تشمل الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، إقراضها لروسيا ردًا على العمليات العسكرية الروسية على أوكرانيا، قالت مريم باتاتسيا ممثلة مجموعة (بانك واتش) إن ذلك لا يكفي وأنه يجب على البنوك أن تتخذ التدابير المناسبة لمنع أي دعم غير مباشر للكرملين، أو أي تصرف يشجع على التجارة معه.


ويصر البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية على أن مناقصة شراء قطارات المترو التي أجرتها شركة تبليسي للنقل في عام 2021، تم تنفيذها وفقًا لسياسات وقواعد المشتريات الخاصة بالبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية. 


تجدر الإشارة إلى أن مجموعة (بانك ووتش) تضم 16 عضوا في 14 دولة في وسط وشرق أوروبا والقوقاز وروسيا، ومقرها الرئيسي في براغ، جمهورية التشيك، كما لديها مكاتب في جميع أنحاء المنطقة، بما في ذلك بروكسل.

 



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى