فن وإعلام

باسل خياط يرثي هشام شربتجي ويعلق: “كل شارع مررت فيه حزين”

عبر موقع “خبركو” ننقل لكم خبر “باسل خياط يرثي هشام شربتجي ويعلق: “كل شارع مررت فيه حزين””

أعرب الفنان السوري باسل خياط عن حزنه الشديد لوفاة المخرج هشام شربتجي حيث فارق الحياة أمس عن عمر يناهز 75 عاماً.

استذكر باسل صفاته الطيبة، فقال: “كنت من أوائل من آمن بي ..لازلت أذكر كما البارحة لقائنا الأول ..عينيك الثاقبتين وأصابعك النحيلة تداعب شاربك بانتظام صمتك المربك للآخر بانتظار جواب ما أو انطباع ..صوتك الرخيم العميق الذي يحمل في ذاته صدى حواري دمشق وأزقتها وحكاياها ..ياله من صوت جرئ مشاكس قريب من القلب ياأستاذي أسمعه الآن وانا أكتب حروفي هذه ..كنت سرا من أسرارك في مدينة الأسرار ..عامر هكذا أخبرتني يوما أن هذا الاسم سيلازمني سنين طويلة ..صدقت والله كما صدقت مع الكثيرييين قبلي وبعدي …ذاكرتي الآن وأنا… أمام تفاصيل وجهك ملامحك القوية الطيبة الحنونة والتي سأظل من بعد اليوم أبحث عنها ماحييت ..أستطيع القول ليس الأشخاص وحدهم حزينين اليوم”.

وأكد أن الأماكن التي يجلس فيها حزينة على فراقه فقال: “مبنى الاذاعة حزين ..الاستوديوهات حزينة مكيروفوناتها حزينة غرف الاعداد والبروفات حزينة كوب الشاي وفنجان قهوتك حزين الاوراق والاقلام ومسودات نصوص كل ماصورت حزينة كاميراتك حزينة البوماتك حزينة سيارتك حزينة هواتفك حزينة شخصياتك التي احببت حزينة سوق الهال وباب توما وعين الكرش والقزازين وشارع بغداد والمهاجرين ودمر وكل شارع مررت فيه …..حزين اليوم”.

 



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى