أخبار العالم

بالفيديو: ثلاث مجندات أسيرات في غزة يوجهن رسالة إلى حكومة نتنياهو

عبر موقع “خبركو” المصدر الموثوق للأخبار
ننقل لكم خبر “بالفيديو: ثلاث مجندات أسيرات في غزة يوجهن رسالة إلى حكومة نتنياهو”

طالبت 3 مجندات إسرائيليات وقعن في أسر كتائب عز الدين القسام، الجناح المسلح لحركة حماس ، في 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، حكومتهن بـ”وقف الحرب والتوصل إلى اتفاق تبادل أسرى، وإعادة جميع الأسرى أحياء إلى منازلهم”.

جاء ذلك في أول مقطع فيديو تنشره “القسام” لمجندات إسرائيليات أسيرات لديه، واطلعت الأناضول عليه.

هذا الفيديو يأتي وسط أنباء عن عرقلة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو جهود الوساطة القطرية بين تل أبيب وحماس للتوصل إلى صفقة تبادل أسرى.

وقالت المجندة “كارينا” (19 عاما)، والتي أسرت في 7 أكتوبر الماضي من قاعدة “ناحل عوز” العسكرية، المحاذية لشرق مدينة غزة : “ما زلت هنا لأن الذين من المفترض أن يعيدوني إلى منزلي تخلوا عني ويواصلون التخلي، وأنا أخشى الموت”.

وأضافت وفق ما جاء في المقطع: “طوال الوقت أعيش تحت النار والهجمات والقصف والدبابات، وأهرب من مكان إلى مكان لأنكم لا توقفون الحرب”.

وطالبت حكومتها بـ”وقف هذه الحرب والتوصل إلى اتفاق وإعادتنا ونحن على قيد الحياة”، بحسب الفيديو.

واستكملت قائلة: “توقفوا عن الكذب على مواطنينا وعائلاتنا، بأنكم تفعلون كل ما بوسعكم حتى نعود إلى منازلنا، لأنكم على أرض الواقع لا تفعلون أي شيء”.

واستنكرت مواصلة “إرسال الجنود إلى حتفهم وموتهم”، مضيفة وهي تخاطب حكومتها: “تواصلون قتل الأسرى من أمثالي، أنتم لا تفكرون إلا بأنفسكم”.

وفي ختام حديثها، طالبت عائلتها ببذل كل ما في جهدهم لإعادتها إلى منزلها، قائلة: “لأنني أخاف، ولا أريد أن أموت”.

أما المجندة دانييل جبلوع (19 عاما)، والتي أسرت في اليوم ذاته ومن المكان نفسه فقالت: “أنا في أسر حماس، ولا أعلم متى سأعود إلى المنزل، أعيش تحت القصف على مدار الساعة وأخشى بشكل كبير على حياتي”.

وأضافت: “حتى أنكم كدتم أن تقتلوني في إحدى المرات بنيران قصفكم”.

وتساءلت جلبوع، في مقطع الفيديو، “أين كانت حكومتنا عندما أسرنا؟”، مردفة: “أنا كمجندة قدمت كل ما أملك من أجل الدولة وخدمت في منصب خطير في غلاف غزة (…) وأنتم تخليتم عني”.

وطالبت حكومتها بـ”القيام بدورها كما ينبغي حتى يتم إعادة جميع الأسرى أحياء إلى منازلهم”، مناشدة عائلتها بذل الجهد أيضا في هذا الإطار.

المجندة الثالثة “دورون” من كيبوتس “كفار غزة”، قرب الحدود مع القطاع، قالت: “خسرنا كفاية في هذه الحرب، أوقفوها”.

وأضافت في الفيديو: “طوال الوقت تدوي أصوات القصف والدبابات فوق رأسي، وأضطر إلى الهرب من مكان لآخر تحت النيران، ونعيش تحت الخطر على مدار الوقت”.

واتهمت المجندة جيشها بقتل عدد من رفاقها الأسرى، مضيفة: “أنتم من قتل رفاقي ومن اليوم الأول قمتم بالتخلي عنا”.

وختمت قائلة: “أتوجه إلى الحكومة والوزراء ونتنياهو، بأن أوقفوا الحرب وافعلوا ما بوسعكم قبل أن يفوت الأوان، توصلوا إلى اتفاق وأعيدونا جميعا، قبل أن يموت أسرى آخرون”.

والخميس، قالت هيئة البث العبرية الرسمية نقلا عن مصدر مطلع لم تسمه، إن قطر أبلغت إسرائيل بأن حركة “حماس” قررت تعليق مفاوضات صفقة تبادل الأسرى.

وقالت الهيئة، نقلا عن المصدر إن “حماس نقلت للوسطاء القطريين أنها تطالب إسرائيل بسحب كافة قواتها من قطاع غزة منذ المرحلة الأولى للصفقة (تبادل الأسرى) ووقف الحرب”، فيما لم يصدر تعقيب فوري من قطر بشأن ذلك.

المصدر : وكالة سوا



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى