أخبار العالم

بالفيديو والصور: صفقة التبادل – الافراج عن 30 أسيرا ضمن الدفعة السادسة

عبر موقع “خبركو” المصدر الموثوق للأخبار
ننقل لكم خبر “بالفيديو والصور: صفقة التبادل – الافراج عن 30 أسيرا ضمن الدفعة السادسة”

أفرجت مصلحة السجون الإسرائيلية فجر اليوم الخميس 30 نوفمبر 2023 ، عن 30 أسيرا فلسطينيا ضمن الدفعة السادسة من صفقة التبادل الجزئية بين حركة حماس وإسرائيل.

وفي تمام الساعة الواحدة و50 دقيقة ، تحركت الحافلة التي تقل الأسرى الفلسطينيين نحو مناطق الضفة الغربية ، حيث أن الدفعة السادسة من صفقة التبادل تشمل 15 طفلا وفتى من أشبال الحركة الأسيرة، بالإضافة إلى 15 أسيرة فلسطينية بينهن معتقلات من مناطق الـ48.



photo_٢٠٢٣-١١-٣٠_٠٢-٥٤-٤١ (2).jpg

photo_٢٠٢٣-١١-٣٠_٠٢-٥٤-٤١.jpg

 

وأعلنت هيئة شؤون الأسرى المحررين ونادي الأسير الفلسطيني، في بيان مشترك، أن “استقبال الدفعة السادسة من الأسيرات والأسرى الأطفال في صفقة التبادل مساء اليوم، الأربعاء، سيقام مقابل بلدية رام الله “، علما بأن حركة حماس، كانت قد عممت قائمة الأسرى والأسيرات المشمولين في إفراجات اليوم السادس من صفقة التبادل.

وأكدت هيئة شؤون الأسرى المحررين أن جميع المعتقلات اللاتي شملتهن الدفعة السادسة، تم اعتقالهن بعد السابع من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، في إطار حملة الملاحقة وكم الأفواه التي شنتها السلطات الإسرائيلي على الفلسطينيين في القدس والضفة والـ48، باستثناء الأسيرة أسماء أبو تكفة من مدينة رهط في الداخل الفلسطيني.

اقتحامات الضفة الغربية

واقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي منزل عائلة الأسيرين نهاد ومحمد جاد الله في قرية صور باهر في القدس المحتلة، واعتدت بالضرب على أفراد العائلة.

كما اقتحمت قوات كبيرة من جيش الاحتلال الإسرائيلي، مساء الأربعاء، محيط منزل المعتقلة مريم سلهب في مدينة الخليل.

وأفاد أحد أفراد عائلة سلهب، بأن قوات الاحتلال اقتحمت محيط منزل العائلة في منطقة الحاووز الثاني بمدينة الخليل، وقامت بعمليات تفتيش في المكان وإطلاق قنابل الصوت بكثافة.

يذكر أن المعتقلة سلهب كانت قد اعتقلت في شهر تشرين الأول/ أكتوبر الماضي ضمن حملة اعتقالات طالت عددا كبير من المواطنين، ومن المتوقع الإفراج عنها هذه الليلة ضمن الدفعة السادسة من صفقة التبادل.

5 إصابات برصاص الاحتلال إحداها حرجة في بيتونيا

وأعلنت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني عن إصابة 5 فلسطينيين برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي خلال اقتحامه بلدة بيتونيا غرب مدينة رام الله في الضفة الغربية.

وأفادت مصادر محلية بأن قوات الاحتلال اقتحمت الأحياء القريبة من سجن “عوفر” العسكري المقام على أراضي المواطنين في بلدة بيتونيا، وصولا إلى دوار المدارس وسط البلدة، ما أدى إلى اندلاع مواجهات.

وتزامن اقتحام قوات الاحتلال، مع انتظار المئات من المواطنين وذوي المعتقلات والمعتقلين، الإفراج عن الدفعة السادسة من الأسرى في سجون الاحتلال من أمام سجن “عوفر” العسكري، ضمن بنود اتفاق الهدنة وصفقة التبادل بين حركة حماس وسلطات الاحتلال.

ومساء الأربعاء قالت مصلحة السجون الإسرائيلية إنها تقوم بالاستعدادات للإفراج عن الدفعة السادسة من السجناء الأمنيين وفقا للمخطط الذي تم الاتفاق عليه لاستعادة الرهائن الإسرائيليين المحتجزين لدى حماس”.وقالت مصلحة السجوم الإسرائيلية إنها “تلقت خلال ساعات الصباح قائمة السجناء والسجينات الأمنيين الذين سيفرج عنهم من سجون ‘الدامون‘ و‘عوفر‘ و‘أوهالي كيدار‘ و‘نفحة‘ و‘كتسيعوت‘ و‘رامون‘”.

وبحسب البيان، عقدت مفوضة إدارة السجون، كاتي بيري، “جلسة لتقييم الأوضاع من أجل تنفيذ هذه العملية”، وقال البيان إن “السجون المذكورة بدأت عملية الإفراج عن السجناء”.

وأضافت “بعد ختام الإجراءات المطلوبة سيتم تحميل السجناء والسجينات على سيارات البوسطة التي سترافق من قبل أفراد وحدة ناحشون في طريقها إلى سجن عوفر”.

وقالت إنه “بعد وصولهم إلى سجن عوفر، سيتم تشخيص السجناء من قبل ممثلي الصليب الأحمر. ثم سينتظرون هناك حتى تسليم الرهائن الإسرائيليين”.

وأضافت أنه “بعد تلقي موافقة المستوى السياسي، سيتم نقل الأسرى في حافلة تابعة للصليب الأحمر وستتم مرافقتهم من قبل شرطة إسرائيل وحرس الحدود إلى الحواجز المعنية حيث سيتم الإفراج عنهم”.

المصدر : وكالة سوا



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى