أخبار العالم

بايدن يسمح لدول أخرى بتسليم مقاتلات F16 لكييف.. وزيلينسكي يرحب


في تحول كبير في الدعم الغربي لكييف، أبدى الرئيس الأميركي جو بايدن استعداداً للسماح لدول أخرى بتزويد أوكرانيا مقاتلات تطالب بها بشدة، من نوع أف-16 الأميركية، في قرار وصفه الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي أنه “تاريخي”.

وقال مسؤول كبير في البيت الأبيض إن الرئيس الأميركي الذي يشارك في قمة مجموعة السبع في اليابان، أكد لمحاوريه “دعمه مبادرة مشتركة تهدف الى تدريب طيارين أوكرانيين على طائرات مقاتلة من الجيل الرابع بما يشمل مقاتلات أف-16”.

يواجه بايدن الذي يدير الرد الغربي في مواجهة روسيا، ضغطاً متزايداً للسماح بإرسال مقاتلات أميركية نت صناعة “لوكهيد مارتن” إلى أوكرانيا ليس من قبل الولايات المتحدة وإنما من جانب دول أخرى تملكها.

تسليم هذه الطائرات عبر دولة أخرى يخضع لموافقة مسبقة من جانب واشنطن وتحديداً لإذن من وزارة الخارجية، حرصاً على حماية التكنولوجيا العسكرية الأميركية.

وقال المسؤول: “خلال الفترة التي سيجري فيها التدريب في الأشهر المقبلة، سيقرر تحالف الدول المشاركة في هذا الجهد موعد تقديم طائرات وعددها ومن سيقدمها”.

وتشكل هذه الصيغة التي تتضمن كلمة “موعد” وليس “إذا” كانت ستسلم، الإشارة الأقوى حتى الآن من جانب الولايات المتحدة لتسليم هذه الطائرات التي تطالب بها كييف بشدة.

ولاقى الإعلان الأميركي سريعاً ترحيباً من رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك ونظيره البلجيكي الكسندر دو كرو ووزيرة الدفاع الهولندية كايسا اولونغرين.

الدنمارك تعلن تدريب طيارين أوكرانيين

كذلك، أعلنت الدنمارك أنها ستدرب طيارين أوكرانيين على طائرات “إف-16”.

وقال وزير الدفاع الدنماركي ترولز لوند بولسن إن بلاده التي تقوم باستبدال أسطولها من طائرات “إف-16” بمقاتلات “إف-35″، ستتمكن الآن من المساهمة في “تدريب طيارين أوكرانيين على قيادة أف-16 أيضاً”. وأضاف أن “الدنمارك ستبذل كل جهودها لجعل هذه المساهمة ذات أولوية”.

وتابع الوزير في بيان “سنتفق الآن على المزيد من التفاصيل مع حلفائنا المقربين” مرحباً بالموافقة “الإيجابية” من الرئيس الأميركي جو بايدن.

لكنه لم يوضح ما إذا كانت الدنمارك ستساهم في تسليم بعض هذه الطائرات. ويملك سلاح الجو الدنماركي حوالي 40 مقاتلة “إف-16” بينها حوالي 30 قيد الخدمة.

مقاتلة من طراز “إف-16” (أرشيفية)

زيلينسكي يرحب بقرار “تاريخي”

من جهته أكد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي أن هذا الأمر “سيساعد بشكل كبير سلاح الجو” الأوكراني، واصفاً الإعلان الأميركي بأنه “تاريخي”.

وكتب زيلينسكي على تويتر “نرحب بقرار الولايات المتحدة التاريخي وبدعم تحالف دولي لتسليم مقاتلات. هذا سيعزز بشكل كبير قدرة جيشنا في الجو”.

ويطالب زيلينسكي منذ أشهر حلفاءه الغربيين بتزويده طائرات تتيح للجيش الأوكراني أن يضرب بالعمق القوات الروسية، لكن بدون أن يشكل ذلك حلاً سحرياً للنزاع.

وأوضح المسؤول الكبير أن “التدريب سيحصل خارج أوكرانيا في مواقع بأوروبا وسيستمر لأشهر” معرباً عن أمله “في أن يبدأ هذا التدريب في الأسابيع المقبلة”.

يذكر أن بولندا التي تملك طائرات “أف-16” فقد سبق أن أعلنت أنها ستكون مستعدة لتزويد أوكرانيا بها، وكذلك فعلت هولندا التي على غرار عدد من دول حلف شمال الأطلسي، قامت باستبدال أسطولها من طائرات “إف-16” بالنسخة الأحدث وهي “إف-35”.

وفي الوقت الراهن، من غير الوارد أن تتخذ الولايات المتحدة بنفسها هذا القرار لكن مجرد السماح لدول أخرى بالقيام بذلك يشكل منعطفاً كبيراً في الرد الغربي على العملية العسكرية الروسية التي بدأت في فبراير 2022.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى