Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
فن وإعلام

بدأت العلامات بالظهور وحان وقت الرعب.. العرافة ليلى عبد اللطيف تفاجئ الجمهور بتوقعاتها التي بدأت بالتحقق!!



اثار حديث سيدة الفلك ليلى عبد اللطيف الرعب عند الجمهور، حيث قالت أن علامات توقعاتها التي كانت قد اطلقتها بدأت بالظهور.

عالمة الفلك قالت أنه حان موعد الرعب وعلى الجميع الحذر والانتباه وآخذ الحيطة، الأمر الذي لم يتقبله الجمهور حول العالم.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

هو وزوجته! عمل جديد بعد سنوات لرامي جمال وناريمان.. متى سيكون موعده؟!

استعدادا لكاسيت 90.. جيل التسعينات الذهبي يصل الرياض 

“ستبكون قريباً”.. ليلى عبد اللطيف تكشف عن الكارثة التي تتوقع حدوثها في 2024 والجمهور مصدوم!!

الكارثة اقتربت هذا هو انذاري الأخير.. ليلى عبد اللطيف تطلق توقعاتها الأخيرة وتصدم الجمهور بما سيحدث في العام الجديد!!

توقع العرافة ليلى عبد اللطيف للعام الجديد بدأ بالتحقق والجمهور مصدوم.. خذوا حذركم هذا ماسيحدث بعد أيام أيضاً

الليلة.. سلاف فواخرجي في ضيافة لميس الحديدي

يسرا تصدم الجمهور وتكشف هوية الفنانة المثيرة والتي كانت ستتزوجها لو كانت راجل!

فنان شهير كان فتى أحلام نانسي عجرم لكن حلمها لم يتحقق بالزواج منه.. توقعوا من هو!

رحيل والدة لطيفة.. ونقابة المهن الموسيقية تنعي وفاتها!

سحر جمال والتقاء بشيرين وجورج وسوف! نجوى كرم تفاجئ جمهورها!

ليلى عبد اللطيف أكدت أن موعد حدوث الكارثة قد بدأ باضطرابات سياسية في العديد من الدول، بما في ذلك فرنسا والولايات المتحدة.

مع احتمال وقوع مزيد من الخسائر البشرية والمادية.

وحذرت ليلى عبد اللطيف من كوارث طبيعية، وبكت من شدة الخوف بعدما كشفت عن وقوع زلازل وفيضانات وجفاف وظهور أمراض جديدة أو متحورة.

وتوقعت شروق شمس السلام في السودان بعد كل المصاعب والمعاناة في المرحلة القادمة وبوادر حرب أهلية في أمريكا بسبب أحداث بارزة والإعلام يتجه إلى مدينة تكساس.

وقالت أن الأنظار ستتجه نحو إيلون ماسك، كما تتجه إلى بورصة اليورو والدولار بسبب كوارث اقتصادية محتملة.

وتنبأت باستمرار الاضطرابات السياسية، مع إمكانية حدوث تغييرات في الحكومة وتصاعد التوترات الأمنية، مع احتمال وقوع هجمات ارهابية وعلى الجميع الهروب من المناطق المشبوهة.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى