أخبار العالم

برلسكونى يبعث رسالة فيديو لحزبه من غرفته بالمستشفى: لم أتوقف عن العمل أبدا




أرسل رئيس الوزراء الإيطالي الأسبق سيلفيو برلسكوني رسالة فيديو إلى حزب فورزا إيطاليا، في أول ظهور له منذ دخوله المستشفى قبل شهر، قائلا إنه مستعد للعودة إلى العمل، وأنه لم يتوقف عن العمل أبدا، حسبما قالت صحيفة لا ريبوبليكا الإيطالية.


وظهر برلسكوني، 86 عاما، مرتديا قميصا وبذلة زرقاء اللون، جالسا على مكتب وخلفه العلمان الإيطالي والأوروبي مع لافتة فورزا إيطاليا، قائلا “لم أتوقف أبدًا، ولا حتى في الأسابيع القليلة الماضية، لقد عملت على الهيكل الحزبي الجديد وأنا مستعد للعمل مرة أخرى وخوض نضالنا من أجل الحرية”.


سجل برلسكوني الرسالة من غرفته في المستشفى بعد أن منع الأطباء والأقارب إطلاق سراحه خوفا من أنه سيحاول حضور مؤتمر لمدة يومين لحزبه في ميلانو .


وتم إدخال رئيس الوزراء الايطالى السابق أربع مرات إلى المستشفى في 5 أبريل وقضى ما يقرب من أسبوعين في العناية المركزة ، مما أثار تكهنات بأن حياته في خطر.


وخرج برلسكوني، الذي عولج من عدوى رئوية مرتبطة بسرطان الدم المزمن، من العناية المركزة في 16 أبريل واستمرت حالته في التحسن ، بحسب أطبائه.


وقال برلسكونى “في الأسابيع الأخيرة شعرت بعاطفة الكثير من الناس ، بما في ذلك خصومي السياسيين ،واشكرهم .. لقد ساعدني تعاطفهم في التغلب على التهاب رئوي خطير حقًا”.


 


 



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى