أخبار العالم

برلمان بوليفيا يتحول إلى ساحة معركة بين النواب بسبب استجواب وزير




تحولت ساحة مجلس النواب فى بوليفيا إلى موجة من الركلات واللكمات وشد الشعر، بين النواب، وذلك بعد تقديم وزير في حكومة الرئيس اليساري لويس أرسي تقرير له.


وكان البرلمان استدعى وزير الحكومة إدواردو ديل كاستيّو لتقديم تقرير عن توقيف لويس فيرناندو كاماتشو، الحاكم المحافظ لمنطقة سانتا كروس وأحد قياديي المعارضة، في ديسمبر.


وأثناء دفاعه عن شرعية عملية التوقيف، انتقد ديل كاستيّو برلمانيين من كريموس، حزب كاماتشو، قائلا إنهم “مجموعات متطرفة وعنيفة جاءت لسرقة محافظ الشعب البوليفي”، مما أدى إلى تحول البرلمان إلى ساحة معركة





المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى