Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

تايوان: الصين تستعد لشن حرب على البلاد بحلول 2025 أو 2027




قال وزير خارجية تايوان فى تصريحات لشبكة “سى إن إن” الأمريكية، إن التدريبات العسكرية تشير إلى أن الصين “تستعد لشن حرب ضد تايوان”.


 


وبعد يوم واحد من محاكاة الصين لـ “الضربات الدقيقة المشتركة” على تايوان أثناء التدريبات العسكرية في جميع أنحاء الجزيرة، أدان وزير الخارجية التايواني جوزيف وو، تصرفات بكين في مقابلة حصرية مع شبكة سي إن إن وحذر من أنهم “يبدو أنهم يحاولون الاستعداد لشن حرب ضد تايوان. “


 


وأضاف “الحكومة التايوانية تنظر إلى التهديد العسكرى الصينى على أنه شيء لا يمكن قبوله ونحن ندينه”.


 


وردا على سؤال عما إذا كان لدى تايوان أى توقعات بتوقيت العمل العسكرى الصينى المحتمل، قال وو أنه “بالنظر إلى تقييمات المخابرات الأمريكية بأن الرئيس الصيني شي جين بينج أصدر تعليمات لجيشه بالاستعداد بحلول عام 2027″، معربًا عن ثقته في الاستعدادات التايوانية.


 


وأضاف وو “سوف يفكر القادة الصينيون مرتين قبل أن يقرروا استخدام القوة ضد تايوان. وبغض النظر عما إذا كان عام 2025 أو 2027 أو حتى بعده ، تحتاج تايوان ببساطة إلى الاستعداد”.


 


فى غضون ذلك، دعا الرئيس الصيني القوات المسلحة فى البلاد إلى “تعزيز التدريب العسكرى من أجل قتال فعلي”، حسبما أفادت محطة “سي سي تي في” الرسمية اليوم الأربعاء.


 


وجاءت تصريحات شى خلال زيارته قاعدة بحرية في جنوب الصين، وذلك غداة تدريبات عسكرية تهدف إلى ممارسة ضغوط على تايوان.


 


وذكر متحدث باسم الحكومة اليابانية فى وقت سابق إن حكومته تلقت إخطارا بإنشاء منطقة حظر للطيران لمدة ثلاثة أيام. وقال هيروكازو ماتسونو إن “السلطات الصينية أبلغتنا بتحديد منطقة قد تؤثر على سلامة الطيران الجوي بسبب أنشطة الفضاء من 16 إلى 18 أبريل”.


 


في الوقت نفسه، أعلنت وزارة النقل التايوانية اليوم أن الصين ستفرض منطقة حظر جوى إلى شمال الجزيرة يوم الأحد المقبل الموافق 16 أبريل بسبب “أنشطة فضائية” مما سيحد من الرحلات. 


 


وجاء هذا الإعلان بعدما أنهت بكين الاثنين الماضي مناورات عسكرية كبيرة استمرت ثلاثة أيام حول تايوان التي تتمتع بنظام ديموقراطي، شملت محاكاة ضربات محددة الأهداف وتطويق الجزيرة.


 


وكانت بكين أعلنت أولا عن حظر لثلاثة أيام لكنها غيرت خططها بعد اعتراضات من تايوان.


 


في غضون ذلك، حث مكتب شئون تايوان في وزارة الخارجية الصينية الولايات المتحدة على “الالتزام بمبدأ الصين الواحدة والتفاهمات المشتركة”. وذكر المكتب الصيني أن “زعيمة تايوان تضع الجزيرة في مهب العاصفة بقربها وتماشيها الكامل مع الولايات المتحدة”.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى