أخبار العالم

تعرف على سر ارتداء تونى بلير قلادة ذهبية خلال حفل تتويج الملك تشارلز



ظهر رئيس الوزراء البريطاني الأسبق تونى بلير، ضمن المدعوين لحفل تتويج الملك تشارلز، الذى أقيم أمس، في لندن، وشهد حضور مجموعة كبيرة من ملوك وأمراء ورؤساء ومندوبيهم من كافة أنحاء العالم، إلا أن بلير لفت الأنظار بحضوره بما يشبه السلسلة الذهبية حول عنقه، كما هو الحال مع جون ميجور رئيس الوزراء البريطاني الأسبق أيضا.


وسام فى عالم الفروسية


وبحسب ما ذكرت صحيفة “إندبندت”، فإن هذه السلسلة، ما هي إلا وسام، يعد الأكثر نبلا فى عالم الفروسية، وقد دشنه الملك إدوارد في عام 1348، ويمثل أعلى رتبة للفرسان فى نظام التكريم البريطانى، وقد حصد بلير هذا الوسام العام الماضى، بينما حصل عليه ميجور في عام 2005.


تونى بلير وميجور ضمن الحفل


وأقيم حفل تتويج الملك تشارلز الثالث، ملكا رسميا للمملكة المتحدة، وسط إجراءات أمنية مشددة وصفت بأكبر تجمع من القوات البريطانية، حدث بالمملكة المتحدة منذ حفل تتويج الملكة إليزابيث منذ 70 سنة، واصطف ما يقرب من 11 ألف جندي برفقة 19 فرقة موسيقى عسكرية خلال مسيرة التتويج على مسافة تمتد إلى ما يقرب من ميل.


حضر الحفل ملوك ورؤساء العالم وكبار رجال الدول من جميع أنحاء العالم، ووصف رئيس الوزراء البريطاني، ريشي سوناك، حفل التتويج بأنه يمثل لحظة تحمل معاني كبيرة من الكرامة الوطنية وأنه يمثل تعبيرا بالفخر بتاريخ وثقافة وتقاليد المملكة المتحدة.


وقال سوناك، إن تلك المناسبة تعد أحد أهم الطقوس في بريطانيا والتي تعبر عن ميلاد حقبة جديدة في تاريخ البلاد، وفى طقوس تاريخية لم تشهدها بريطانيا منذ عام 1953 ، أقسم تشارلز الثالث يمين الملوك، وذلك قبل أن يضع رئيس الأساقفة تاج القديس إدوارد على رأسه، وهو يقول  “حفظ الله الملك”.


وأمام 2300 ضيف بينهم أكثر من 100 رئيس دولة، تعهد الملك أيضًا بالحفاظ على الديانة البروتستانتية في المملكة المتحدة ، والحفاظ على حقوق كنيسة إنجلترا، على النحو المنصوص عليه في قانون صادر عن البرلم.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى