Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
تقنية

تعملها إزاى.. كيفية استخدام الذكاء الاصطناعى الجديد من جوجل لكتابة الإيميلات



أعلن سوندار بيتشاي، الرئيس التنفيذي لشركة Google، أن عملاق البحث يطلق ميزة “ساعدني في الكتابة”، وهي ميزة مدعومة بالذكاء الاصطناعي من Gmail والتي يمكنها إنشاء ردود على رسائل البريد الإلكتروني، وفي عرض توضيحي للأداة، استخدم بيتشاي “ساعدني في الكتابة” للرد على رسالة بريد إلكتروني تفيد بإلغاء رحلة المستلم. 


 


ووفقا لما ذكره موقع “business insider”، اختار رمز الأداة وأدخل “اطلب استرداد كامل لهذه الرحلة الملغاة” في مربع المطالبة، وتم إنشاء مسودة رد في لحظات تضمنت جميع التفاصيل ذات الصلة من مذكرة شركة الطيران وطلب استرداد الأموال المطلوبة.


 


و تحتوى الأداة على زر يسمح للمستخدمين بتحسين الميزات، مع مطالبات مثل “إضفاء الطابع الرسمي” و “التفصيل” و “التقصير”.


 


وحدد بيتشاي الخيار “التفصيلي” من أجل “زيادة فرص استرداد الأموال”، وأضافت الأداة سطورًا مثل “أعتقد أن استرداد المبلغ بالكامل هو الطريقة العادلة الوحيدة لتعويضي عن المشكلات التي عانيت منها”.


 


وقالت Aparna Pappu من جوجل إن الميزة، التي تم إطلاقها لـ “المختبرين الموثوق بهم” في مارس، هي من بين وظائف الذكاء الاصطناعي التوليدية التي تستخدمها Google لتحديث أدواتها الحالية في مجموعة Workspace.


 


كما أنه بالإضافة إلى “ساعدني في الكتابة”، ستقوم Google بدمج ميزات الذكاء الاصطناعي التي يمكنها تبادل الأفكار وتصحيح النصوص في المستندات؛ إنشاء الصور والصوت والفيديو في العروض التقديمية؛ وتحليل البيانات في جداول البيانات.


 


هذه الميزات، التي ستكون متاحة “للمختبرين الموثوق بهم”، ستكون في النهاية جزءًا من خدمة “Duet AI for Workspace” من Google ، وفقًا لما ذكره بابو، ولم تعلق Google على متى ستكون الأداة متاحة لعامة الناس.


 


تأتي الأداة الجديدة بعد أشهر من إطلاق Google لأول مرة الإصدار التجريبي من Bard، منافس ChatGPT، لاختيار المستخدمين مع تزايد المنافسة بين شركات التكنولوجيا الكبرى.


 


ومع ذلك، لم يتم إطلاق Bard بسلاسة، حيث لم يعتقد موظفو Google الذين اختبروا Bard أن برنامج الدردشة الآلي جاهز للإطلاق.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى