Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

تفاصيل لقاء هنيه مع قادة فصائل المقاومة في بيروت

عبر موقع “خبركو” المصدر الموثوق للأخبار
ننقل لكم خبر “تفاصيل لقاء هنيه مع قادة فصائل المقاومة في بيروت”

نشرت حركة حماس مساء اليوم الخميس تفاصيل لقاء إسماعيل هنية رئيس مكتبها السياسي مع قادة فصائل المقاومة الفلسطينية في العاصمة اللبنانية بيروت.

نص البيان كما تلقت سوا الإخبارية نسخه عنه

بيان صحفي حول لقاء رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية مع قادة الفصائل في بيروت

‏التقى رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية حماس الأخ المجاهد إسماعيل هنية مع الأمناء العامين لفصائل المقاومة الفلسطينية، اليوم في بيروت، حيث بحث معهم تطورات الأوضاع في فلسطين المحتلة وخصوصا ما يجري من عدوان متواصل على المسجد الأقصى المبارك من قبل قوات الاحتلال الصهيوني وقطعان المستوطنين.

وفي أعقاب النقاش والبحث المعمق للتطورات السياسية والميدانية وتداعياتها أصدر الأخ المجاهد إسماعيل هنية التصريح الآتي:

‏أولا: نوجه التحية لشعبنا الفلسطيني الصامد في الوطن المحتل وفي مخيمات اللجوء والشتات، ونحيي شهداء شعبنا وأسرانا البواسل والمرابطين والمعتكفين في المسجد الاقصى المبارك.

ثانيا: ندين العدوان الصهيوني المتواصل على المسجد الأقصى المبارك، ونعتبره جريمة غير مسبوقة وعدوانا على أمتنا الإسلامية ومقدساتها.

ثالثا: ‏نحمل حكومة الاحتلال المسؤولية الكاملة عما يجري من عدوان وحشي على المسجد الأقصى المبارك وعلى المصلين والمعتكفين فيه، ونؤكد أن شعبنا الفلسطيني وفصائل المقاومة لن يقفوا مكتوفي الأيدي أمام هذا العدوان الغاشم.

رابعا: ندعو المجتمع الدولي ومنظمة التعاون الإسلامي وجامعة الدول العربية إلى تحمل مسؤولياتهم والتحرك العاجل لإنقاذ القدس من التهويد والمسجد الأقصى المبارك من التقسيم ولجم حكومة الاحتلال ومنعها من مواصلة عدوانها على أرضنا وشعبنا ومقدساتنا.

خامسا: ندعو القوى الحية في أمتنا العربية والإسلامية وأحرار العالم للتحرك العاجل لنصرة القدس وفلسطين والدفاع عن المسجد الأقصى المبارك وحمايته، وعلى الجميع أن يتحمل مسؤولياته تجاه أولى القبلتين مسرى رسول الله صلى الله عليه وسلم.

سادسا: ندعو فصائل المقاومة الفلسطينية كافة إلى توحيد صفوفها وتصعيد مقاومتها في مواجهة الاحتلال الصهيوني، فالأولوية اليوم هي لمقاومة الاحتلال، والوحدة الوطنية والمقاومة هما السبيل لتحقيق الانتصار وهزيمة المشروع الصهيوني.

سابعا: نحذر حكومة العدو من التمادي في عدوانها على المسجد الأقصى، ونعتبر أنها تشكل خطرا ليس على فلسطين وحدها بل على الدول العربية والإسلامية جمعاء.

ثامنا: نشدد على مواصلة طريق المقاومة والدفاع عن المسجد الأقصى بكل الوسائل المتاحة، ولن نسمح لحكومة الاحتلال تنفيذ مخططاتها في تهويد القدس وتقسيم المسجد الاقصى.

حركة المقاومة الإسلامية “حماس”

الخميس: 15 رمضان 1444 هـ

الموافق: 6 نيسان/ أبريل 2023م

المصدر : وكالة سوا



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى