أخبار العالم

تقرير: “روبرت مردوخ طلق زوجته الرابعة برسالة عبر البريد الإلكترونى”




كشف تقرير جديد أن الملياردير روبرت مردوخ، قطب الإعلام الأمريكى، ورئيس شركة “نيوز كورب”، انفصل عن زوجته الرابعة، الممثلة جيرى هول، برسالة عبر البريد الإلكترونى، قائلاً لها: “لقد قضينا بعض الأوقات الجيدة بالتأكيد، لكن لدى الكثير لأفعله”، وذلك وفقًا لتقرير عن الملياردير البالغ من العمر 92 عامًا نقلته صحيفة “الجارديان” البريطانية.


يقول التقرير: “يبدو أن هول كانت تنتظر لقاء زوجها فى قصرهم فى أوكسفوردشاير فى يونيو 2022 عندما تلقت المراسلات غير المتوقعة”، حيث قال مردوخ في رسالته: “جيرى، للأسف قررت إنهاء زواجنا”، كما زعم أن البريد الإلكترونى لمردوخ قال: “لقد مررنا بالتأكيد ببعض الأوقات الجيدة، لكن لدى الكثير لأفعله.. سيتصل محامى نيويورك بمحاميك على الفور”.


فيما قال غابرييل شيرمان، الصحفى الذى أمضى عقودًا فى الكتابة عن أعمال مردوخ، إنه رأى نسخة من البريد الإلكترونى المرسل إلى جيرى هول، البالغة من العمر 66 عامًا، وقام بتفصيل محتوياتها فى مقال لـ Vanity Fair.


انفصل الزوجان فى غضون أشهر وأصرّا علنًا على أنهما ما زالا صديقين حميمين، ومع ذلك، اقترح أصدقاء “هول” الذين نُقل عنهم فى المقال أنها فى الواقع تُركت “محطمة ومجنونة ومذلة” بعد رعاية مردوخ من خلال سلسلة من المخاوف الصحية والعزلة معه فى جميع أنحاء كوفيد.


كما يزعم المقال أنه “فى اليوم الأول من الصوم الكبير فى فبراير، أخبرت “هول” أصدقاءها أنها صنعت دمية لمردوخ، وربطت خيط تنظيف الأسنان حول رقبتها، وأحرقتها على الشواية”.


ووفقًا لشيرمان، فإن تسوية طلاق الزوجين تحتوى على بند يمنع “هول” من تقديم اقتراحات مؤامرة لكتاب البرنامج التلفزيونى “Succession“، والذى يتأثر بشدة بالديناميات الداخلية لعائلة مردوخ، كما أبلغ عن اقتراحات بأن نجل مردوخ لاتشلان يعتقد أن شقيقه جيمس كان على اتصال بمبدعى البرنامج.


وتابع التقرير: “تمامًا مثل لوجان روى فى المسلسل التلفزيونى الخيالى، يتنافس أطفال مردوخ الأربعة من أول زواجين له على من سيرث العمل عند وفاته”، وبينما يشارك “لاتشلان” بالفعل بشكل كبير فى شركة العائلة، فإنه يواجه تحديًا محتملاً من الأشقاء جيمس وإليزابيث وبرودينس، الذين إما انتزعوا أنفسهم من الشركة أو لم يشاركوا إلا بشكل ضئيل.


تتناول مقالة “فانيتى فير” بالتفصيل صحة مردوخ المتعثرة، مما يشير إلى أن “هول” اضطرت إلى رعايته على نطاق واسع بعد أن كسر ظهره إثر سقوطه على يخت فى يناير 2018، مما جعله على وشك الموت.


وبحسب المقال، تم إجلاء الملياردير من اليخت إلى إقليم جوادلوب الفرنسى فى البحر الكاريبى، ليكتشف فقط أنه لا يوجد مستشفى مفتوح، وكان على مردوخ أن يقضى الليلة على نقالة تحت خيمة فى ساحة انتظار السيارات حتى يمكن نقل فريق طبى خاص.


يُزعم أيضًا أنه عندما فحص الأطباء بالأشعة السينية ظهر مردوخ، سألوه عن عدد من الفقرات المكسورة سابقًا، والتى اقترح مردوخ أنها مؤرخة فى مناسبة دفعته فيه زوجته الثالثة، ويندى دينغ، إلى بيانو أثناء شجار بينهما.


يواجه مردوخ وقتًا مليئًا بالتحديات فى عمله وكذلك حياته الشخصية، ففى عام 2019، باع غالبية أعماله الترفيهية – بما فى ذلك Sky in the UK و 21st Century Fox فى الولايات المتحدة – لشركات إعلامية منافسة، فيما احتفظ بمجموعة قليلة من الشركات، بما فى ذلك شبكة فوكس الأمريكية، وناشر الكتب HarperCollins، وسلسلة من الصحف بما فى ذلك Times و The Sun و The Wall Street Journal، ومع ذلك، تم التخلى عن محاولات إعادة توحيد الإمبراطورية – المنقسمة لاحتواء تداعيات فضيحة قرصنة الهاتف من News of the World – فى وقت سابق من هذا العام.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى