Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

حدوث اشتباك مع الجيش مستحيل


أكد القائد الثاني في قوات الدعم السريع بالسودان، عبدالرحيم حمدان دقلو، اليوم الأحد، أن حدوث اشتباك بين الدعم السريع والجيش “مستحيل”.

“مع مبدأ الجيش الواحد”

وأضاف “نحن مع مبدأ الجيش الواحد وإصلاح المؤسسة العسكرية”.

كما أضاف أن “هناك حملات ممنهجة يقف خلفها أصحاب أغراض، لتشويه الدعم السريع والتأثير على معنويات جنوده”.

فكرة الدمج

وكان البرهان قد رهن استمرار القوات المسلحة في اتفاق وقعه مع القوى المدنية في الخامس من ديسمبر 2022 بدمج قوات الدعم السريع والحركات المسلحة في الجيش.

وقال البرهان في خطاب أمام حشد شعبي بمنطقة الزاكياب بولاية نهر النيل شمال الخرطوم، يوم 17 فبراير الماضي: “إذا كان هناك حديث واضح عن دمج الدعم السريع والحركات المسلحة في القوات المسلحة سنمضي في الاتفاق الإطاري”.

عبدالرحيم دقلو القائد الثاني في قوات الدعم السريع

“لن يكون مقبولا”

كما أضاف “أي كلام غير هذا لن يكون مقبولا لنا”.

وينص مشروع الدستور الانتقالي الذي بني عليه الاتفاق الإطاري، على توحيد القوات المسلحة في السودان في جيش مهني واحد.

لكن قبل ذلك وتحديدا في يونيو 2021، أعلن نائب رئيس مجلس السيادة وقائد قوات الدعم السريع محمد حمدان دقلو “حميدتي” رفض دمج قواته في القوات المسلحة، وقال إن أي محاولة لدمج قوات الدعم السريع في الجيش “سيؤدي إلى تفكيك البلاد”، وفق تعبيره.

قوات الدعم السريع

قوات الدعم السريع

“ليست كتيبة”

حينها أشار حميدتي إلى أن قوات الدعم السريع أنشئت بموجب قانون أجيز في عهد النظام السابق، واعتبر أنها “ليست كتيبة أو سرية صغيرة ليتم دمجها في الجيش”.

لكنه أبدى لاحقا انفتاحه نحو الاندماج، وقال في أبريل 2022: “نرغب جميعا في وحدة القوات، لكن نحتاج قبل ذلك إلى إنفاذ اتفاق جوبا للسلام الذي يتطلب من جميع الأطراف تبادل الثقة”.

وظلت مسألة دمج قوات الحركات المسلحة في الجيش السوداني وتصحيح وضعية قوات الدعم السريع، مثار جدل مستمر منذ سقوط نظام عمر البشير في أبريل 2019.

قوات الدعم السريع



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى