Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
مال و أعمال

رئيسا هيئة الاستثمار وشركة سامسونج- مصر يبحثان خطط الشركة التوسعية بمصر




التقى حسام هيبة، الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، جون سو جونج، رئيس شركة سامسونج للإلكترونيات- مصر، لبحث خطط الشركة التوسعية بالسوق المصري.


 


وأكد الرئيس التنفيذي للهيئة أن التعاون بين الجانبين أسفر عن قصة نجاح مُلهمة للاستثمار في مصر، حيث تجاوز حجم استثمارات الشركة النصف مليار دولار، لتنجح الشركة في تلبية احتياجات السوقين المحلي والخارجي، حيث تجاوزت مبيعاتها حاجز المليار و300 مليون دولار.


 


وأصبحت المُصدر الأول في مصر في مجال الأجهزة الإلكترونية، مستفيدة من الاتفاقيات التجارية والاستثمارية التي عقدتها مصر مع العديد من الدول والتكتلات، كما ساهمت شركة سامسونج في تحقيق خطط التنمية الاقتصادية وتوطين التكنولوجيا عبر تصنيع التابلت التعليمي والهواتف المحمولة، إلى جانب توفير 5 آلاف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة.


 


واستعرض الجانبان الخطط الاستثمارية للشركة وفق أخر مستجدات بيئة الاستثمار في مصر، ومن أهمها إنشاء وحدة الرخصة الذهبية، التي يمنحها مجلس الوزراء للشركات خلال عشرين يومًا فقط، وهي رخصة جامعة لكل التصاريح المطلوبة لبدأ النشاط وتأسيس الشركات والمصانع، حيث أبدى ممثلو الشركة رغبتهم في الاستفادة من منظومة الرخصة الذهبية لتأسيس مصنعهم القادم، بالإضافة إلى الحوافز والمزايا التي تنص عليها اللوائح والتشريعات المُنظمة للاستثمار في مصر.


 


وأكد حسام هيبة أن الحكومة المصرية تُعول على الشراكة مع القطاع الخاص لتحقيق أهدافها واستراتيجياتها، ومن أهمها التحول إلى اقتصاد رقمي قوي يعتمد على النفاذ المنصف إلى المعرفة، بأسعار معقولة، إلى جانب تطوير صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الوطنية التنافسية والإبداعية.


 


وأضاف الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة أن إقبال إحدى كبرى الشركات الإلكترونية في العالم على التوسع وبحث زيادة استثماراتها في مصر يُعبر عن ثقة الاستثمار الأجنبي في المناخ الاستثماري المصري، مصرحًا بأن الهيئة على أتم الاستعداد لتقديم كافة التسهيلات والتيسيرات اللازمة لمساندة الاستثمارات العالمية ودعم خططها التوسعية.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى