Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
فن وإعلام

سوريا ومصر والسعودية.. ليلى عبد اللطيف تفجر مفاجأة وتكشف ماسيحدث خلال الفترة القادمة!



فجرت العرافة الشهيرة ليلى عبد اللطيف مفاجأة للجمهور المصري والسعودي والسوري، وكشفت ماسيحدث خلال الفترة القادمة.

توقعات ليلى عبد اللطيف هذه المرة جاءت عكس التوقعات، حيث تنبأت بأيام هادئة وتطورات اقتصادية وتكنولوجية في عدة مدن عربية، منها السعودية وسوريا وخصوصا مصر.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

هذا هو التحذير الأخير استعدوا.. ليلى عبد اللطيف تطلق توقعاتها الأخيرة وتصدم الجمهور بما سيحدث بعد أيام!!

خالد يوسف: ياسمين عبد العزيز دمها خفيف.. وبراهن على نجاح فيلم “الإسكندراني”

مهنة والد الفنان عادل امام الحقيقية تصدم الجميع!

لن تصدقوا كم مرة تزوجت أم كلثوم!! وهؤلاء هم أزواجها!

كان يجيد 5 لغات وعلى أبواب الدخول للعالمية ولكن..! دنجوان السينما رشدي أباظة!

ناصر الخليفي ومحمد صلاح على طاولة عشاء واحدة.. لن تصدقوا كم هو المبلغ الذي تم عرضه على النجم المصري!!

“الحلقة الممنوعة من العرض”.. بكاء ليلى عبد اللطيف والمذيع يطلب بانها الحلقة!!

اسرار في حياة رشدي أباظة.. قالتها أخته عنه! لن تصدق ماهي!

“داخلين على خطر كبير”.. ليلى عبد اللطيف تعلن انتهاء الوقت ودخول مرحلة الخطر وعلى الجميع الاستعداد للهروب!

لن تصدق أن ليلى فوزي تاهت في الصحراء وما علاقة ذلك بإفطارها على عربية كارو!!

وقالت “عبد اللطيف” أن السعودية ستشهد انفراجات كبيرة على المستوى الاقتصادي والمالي، وازدهار وانتعاش غير مسبوق في الأسواق.

واضافت أنه سيكون هناك تطورات تكنولوجية وطبية كبيرة في السعودية على دور الملك محمد بن سلمان آل سعود، كما توقعت زيارة الرئيس التركي أردوغان للملكة العربية السعودية، وتحسن العلاقات بين البلدين.

وختمت توقعاتها عن السعودية، موضحة انها ستتغلب على أي كارثة طبيعية أو وبائية تصيبها، وسيكون هناك الكثير من المفاجآت الأخرى.

اما بالنسبة لسوريا، توقعت انها ستشهد انفراجات كبيرة فيما يخص المستوى المعيشي (المياه والكهرباء والغذاء والوقود)، والمنظمات الدولية الإنسانية تساعد سوريا في توفير الغذاء والوقود.

واضافت انه سيكون هناك تطورات حدودية سورية مع الدول المجاورة، والليرة السورية ستتعافى من هبوطها الكبيرة وتستعيد قوتها.

واردفت متوقعة عودة العلاقات السورية التركية، ذلك بعد مفاوضات بين روسيا، وإيران، والولايات المتحدة، ومصر لحل الأزمة السورية وستلعب مصر دور الوسيط خلال ذلك.

وختمت توقعاتها للجمهورية المصرية، مؤكد حدوث تطورات إقليمية كبيرة وإقامة مشاريع مختصة بالطاقة المتجددة، كما سيكون هناك إقامة للمشاريع المحفزة والداعمة للشباب خلال عام 2024م.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى