أخبار العالم

سوناك يحقق انتصارا تاريخيا بتمرير قانون بريكست بأغلبية 515 صوتاً




حقق رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك، اليوم الأربعاء، انتصارًا تاريخيًا بعد تمرير قانون خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي عبر مجلس العموم، بأغلبية 515 صوتًا مقابل 29 صوتًا، لكن 70 نائباً من حزب المحافظين لم يؤيدوا الصفقة.




وصوت 22 نائبا من المحافظين ضد مشروع القانون، بينما امتنع 48 عن التصويت، ما يمثل 15 في المائة من نواب حزب المحافظين. 




كما صوت 6 نواب من الحزب الديمقراطي الاتحادي ونائب مستقل واحد – أندرو بريدجن – ضد التشريع، بحسب صحيفة “اكسبريس” البريطانية.




من ناحية أخرى، حذر مصدر داخل مجموعة الأبحاث الأوروبية من أن النظر إلى هذا على أنه انتصار لسوناك هو “مجنون”، بالنظر إلى عدد الممتنعين عن التصويت.




كان من المتوقع أن يعتمد سوناك على أصوات المعارضة من أجل إتمام الصفقة.




وتفاقمت هذه المخاوف عندما أعلن رئيسا الوزراء البريطانيان السابقان من نفس الحزب بوريس جونسون وليز تروس وإيان دنكان سميث – ثلاثة من قادة المحافظين السابقين – وكذلك وزيرة الداخلية السابقة بريتي باتيل هذا الصباح أنهم سيصوتون ضد الصفقة.




وفي الوقت نفسه، قالت باتيل للصحيفة: “أيرلندا الشمالية ليست قادرة على رفض قوانين الاتحاد الأوروبي المعمول بها بالفعل وحيث تعمل القوانين الحالية ضد مصالح أيرلندا الشمالية والمملكة المتحدة، فإن برلمان أيرلندا الشمالية لا يزال عاجزاً عن العمل.”




أثناء مناقشة التشريع في وقت سابق اليوم، حذر ويليام كاش، مؤيد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، من أن الاتحاد الأوروبي قد يلجأ إلى “إجراءات انتقامية” إذا حاولت المملكة المتحدة استخدام “الفيتو” المتضمن في صفقة ريشي سوناك لبريكست.


 



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى