Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

شاهد الشيخ علي جمعة يذكر أن الله أرسل 124 ألف نبي ورسول 


استشهد مفتي الديار المصرية الأسبق وعضو هيئة كبار العلماء، الدكتور علي جمعة، في برنامج “وفوق كل ذي علم عليم” المعروض أمس الأحد على شاشة قناة “صدى البلد” التلفزيونية، بحديث شريف نجده واردا في “صحيح البخاري” عن الصحابي أبي ذكر الغفاري، وفيه نقل عن النبي قوله، إن الله أرسل 124 ألف نبي، بينهم 313 رسولا.

واستنتج الشيخ جمعة من الحديث الشريف أن “الرسالة أعلى درجة من النبوة”، بحسب ما نسمعه في الفيديو المعروض أدناه. كما ذكر في البرنامج أن قصص الأنبياء “جاءت للعبرة، ويجب علينا أن نعيش مع هؤلاء الأنبياء، وأن نبحث عن مواقفهم”، موضحا أن “لكل نبي قصة ومدخلا نستفيد منه” كما قال.

وسبق للشيخ جمعة أن تطرق في يونيو الماضي إلى الحديث الشريف نفسه، ببرنامج “من مصر” على قناة CBC التلفزيونية، حيث ذكر أن الأنبياء “هم بشر، ولهم خصائص البشر، ولكن يوحى لهم، والوحي يقتضي بعض الخصائص إليهم، ولكن لهم اتصال خاص، يجعل خصائصهم ليست مما لسائر البشر”، مضيفا أن القرآن الكريم “أتى على ذكر 25 نبيا فقط”.

كل دعاء مستجاب

قال في ذلك البرنامج أيضا، إن أسفل أرضية الكعبة من داخلها أسس “وأسفل هذه الأسس، تحديدا عند حجر سيدنا إسماعيل، قيل إنه دُفن تحتها 70 نبيا، وهذا دليل على أن كل هؤلاء الأنبياء جاؤوا ليحجوا إلى بيت الله الحرام، كل نبي في زمانه”. وأوضح أن باب الكعبة مذهّب “يحتوي على 120 كيلو ذهبا”.

ثم نصح في حديثه، وقال: “عندما تدخلها تجد الركن الموضوع به من الخارج الحجر الأسود، هذا المكان مستجاب فيه الدعاء “ولما تحط خدك عليه وتدعي مستجاب من عنده، أوعى تقول لعدوك عليه” في إشارة إلى أن كل دعاء في ذلك المكان مستجاب.

كما تحدث عن مفاتيح الكعبة، بأنها مع عائلة تدعى “بني شيبة” ممن طلب الرسول صلى الله عليه وسلم أن تبقى بأيديهم إلى يوم القيامة، عبر قوله لهم: “خذوها يا بني أبي طلحة، خالدة تالدة لا ينزعها منكم إلا ظالم” وبالتالي تجد الناس تخشى من الاقتراب لمن وضع الرسول فيه هذا المعنى إلى يوم القيامة لسدانة البيت الحرام وحمل مفاتيح الكعبة.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى