Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
رياضة

شوقى غريب بطل إنجازات الفراعنة الصغار يحتفل بعيد ميلاده الـ”64″




يحتفل شوقى غريب، المدير الفنى لنادى المقاولون العرب، اليوم الأحد، بعيد ميلاده الـ”64″ فهو من مواليد 26 فبراير عام 1959 بمحافظة الغربية، ولعب لنادى غزل المحلة ليفرض نفسه على المنتخبات الوطنية وسط كوكبة من نجوم كرة القدم فى أواخر السبعينيات وحقبة الثمانينيات، وكان غريب من أفضل لاعبى خط الوسط آنذاك.


شوقى غريب شارك فى 84 مباراة دولية مع المنتخب الوطنى، سجل خلالها 4 أهداف ليحجز لنفسه مكاناً وسط الكبار داخل المنتخب الوطنى الأول بين لاعبى القطبين الكبيرين الأهلى والزمالك .


درب شوقى غريب منتخب مصر تحت 20 سنة منذ عام 2000 حتى 2001 وتحت 21 سنة من 2001 حتى 2004، وفى نفس الموسم تولى تدريب الاتحاد السكندرى قبل أن يتولى منصب المدرب العام للمنتخب الأول مع المعلم حسن شحاته فى عام 2005، ويستمر حتى عام 2011، ليحصد ثلاث بطولات أمم أفريقيا على التوالى 2006 و2008 و2010.


حصد شوقى غريب أفضل إنجاز رياضى مصرى فى كرة القدم على المستوى العالمى عندما فاز ببرونزية كأس العالم للشباب التى أقيمت بالأرجنتين 2001 وحقق نتائج مذهلة وسط كبار منتخبات العالم مع مجموعة من اللاعبين الواعدين الصاعدين وقتها، أمثال وائل رياض ومحمد اليمانى ومحمد زيدان ومحمد شوقى وحسين أمين وأبو المجد مصطفى ومحمد العتراوى وجمال حمزة وأمير عزمى مجاهد وأحمد سمير ومحمد محسن أبو جريشة ورضا شحاتة ومحمود محمود ومحمد عبد الواحد ومحمد صبحى وأحمد أبو مسلم وحسام غالى وشريف إكرامى ووائل زنجا وغيرهم من اللاعبين الذين أصبحوا نجوماً بعد ذلك مع أنديتهم ومنتخبات مصر الوطنية.


عاد شوقى غريب لتدريب الأندية بعد انتهاء تجربة المنتخب الوطنى ليبدأ مع سموحة ويستمر مع الفريق السكندرى حتى عام 2013، وتولى بعد ذلك قيادة الإسماعيلى.


عاد شوقى غريب إلى المنتخبات الوطنية ليتولى تدريب المنتخب الوطنى الأول حتى 25 فبراير 2015 وفى نفس الموسم قاد فريق الإنتاج الحربى، وحقق معه نتائج ممتازة حتى عام 2017، قبل أن يرحل عن الفريق ليتولى قيادة المنتخب الأولمبى فى 25 يناير 2018.


وقاد شوقى غريب منتخب مصر الأولمبى للتتويج بكأس الأمم الأفريقية تحت 23 عامًا للمرة الأولى فى تاريخه بعد فوزه على منافسه منتخب كوت ديفوار بهدفين مقابل هدف، واحتفت الجماهير المصرية بالفراعنة الصغار الذين عوضوا إخفاق المنتخب الأول فى كأس الأمم الأفريقية 2019 التى استضافتها مصر.


وفاز لاعبو منتخب مصر بكافة الألقاب الفردية فى البطولة، ففاز قائد المنتخب رمضان صبحى بجائزة أفضل لاعب، وفاز الحارس محمد صبحى بجائزة أفضل حارس مرمى، أما المهاجم مصطفى محمد فحصل على جائزة الهداف بعد تسجيله أربعة أهداف بالبطولة، وحصل الفريق على جائزة اللعب النظيف أيضا، كما حصد المدرب شوقى غريب جائزة أفضل مدرب فى البطولة.


وفى نفس مسيرة الإنجازات، نجح منتخب مصر الأولمبى بقيادة شوقى غريب بالوصول لنهائيات كرة القدم للرجال فى أولمبياد طوكيو 2021 بعد وصوله للمباراة النهائية فى كأس أمم أفريقيا تحت 23 سنة، وشارك المنتخب المصرى بالأولمبياد للمرة 12 بتاريخه، علما بأن آخر مشاركة له كانت فى أولمبياد لندن 2012، وفيها نجح محمد صلاح وزملاؤه بالوصول لربع نهائى البطولة وكرر أبناء شوقى غريب الإنجاز وصعدوا لربع نهائى البطولة قبل أن يخسروا من البرازيل بهدف دون رد.


قدم المدير الفنى شوقى غريب مع المنتخب الأولمبى منذ توليه المسئولية عدداً كبيراً من النجوم لأندية الدورى الممتاز المصرى أمثال رمضان صبحى وكريم نيدفيد وأحمد حمدى وأكرم توفيق وأحمد ياسر ريان ومحمد صادق ووجيه عبد الحكيم وعمر صلاح وأحمد رمضان بيكهام وأحمد فتوح وطاهر محمد طاهر وعمر رضوان وناصر ماهر وإمام عاشور وأسامه جلال والعديد من لاعبى الأندية الذين سيطروا على التواجد حالياً وأضفوا المتعة والإثارة على بطولة الدورى الممتاز .


 



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى