Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
فن وإعلام

طارق الشناوي: تامر حسني لو استعان بمخرج أو كاتب هيبقى في رؤية وإضافة للعمل



تحدث الناقد الفني طارق الشناوي عن إيرادات أفلام عيد الأضحي المبارك، ومن ضمنهم فيلم تاج لتامر حسني .

وقال أن إيرادات فيلم تاج هذا الأسبوع زادت ، وأن تامر حسني له شعبية كبيرة في الخليج :”تامر عنده جمهور بيستناه وده جمهور الفنان أو النجم و ده ملوش دعوة بالفيلم ، قوة الفيلم بتظهر بعد ذلك”.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

تامر هجرس يتحدث عن علاقته بزوجته.. وهكذا علق على الشائعات التي يتعرض لها؟!

يسري نصر الله يكشف بأنه لا يحب مشاهدة أعماله.. السبب صادم؟!

عمرو مصطفى يكشف حقيقة ذهابه لـ طبيب نفسي.. وهذا ما قاله عن جديده الفني مع محمد منير؟!

طارق الشناوي يرد على الهجوم عليه بسبب تشبيه تامر حسني بالعندليب؟!

بعد أن قال بأن السعودية “أبو الدنيا”.. لن تتوقعوا اللقب الذي اختاره محمد عبده للإمارات؟!

الموسيقار العالمي هاني شنودة مفاجأة حفل افتتاح مهرجان المسرح المصري

إنتر رفض عرض مانشستر يونايتد بضم أونانا

HP تطلق سلسلة جديدة من أجهزة الكمبيوتر المحمولة والأجهزة الطرفية Omen و Victus

راموس قد يعود إلى الدوري الإسباني

الكشف عن عرض أستون فيلا للتعاقد مع توريس

وجاء ذلك في حواره التلفزيوني في برنامج “صباحك مصري”، وتابع :”تامر حسني عنده ثقة زائدة بالنفس في جميع إختياراته”.

وأضاف :”تامر في فيلم “بحبك” كان هو المخرج وأخر كام فيلم كان من كتاباته ، لو استعان بكاتب أو مخرج هيبقي في رؤية وإضافة للعمل “.

ألقي الفنان تامر حسني جدلاً واسعاً حول فيلمه الأخير “تاج” ، و الذي ثار عدد من رواد السوشيال ميديا بسبب الفيلم وقصته وإختلفت الآراء بين مؤيد ومعارض ، وكانت قصة الفيلم تدور حول شخصية تامر حسني في بطل خارق “سوبر هيرو” الذي يتمتع بقوة خارقة، ويعيش قصة حب مع الفنانة دينا الشربيني، وتدور أحداثه حول حياة التوأم تاج وهارون، إذ يمران بالعديد من الأزمات، ومع امتلاكهما لقدرات خارقة، تتسبب في وقوع العديد من المفارقات لهما.

ويشارك في بطولة الفيلم هالة فاخر، وعمرو عبد الجليل، وأحمد بدير، ومحمد أبو داوود، وسمر محمد متولي، وساندي وأحمد عبد العزيز، قصة وسيناريو وحوار تامر حسني وإخراج سارة وفيق.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى