Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
فن وإعلام

عادل إمام في حالة حرجة.. جاوبي بصراحة؟ سألوا ليلى علوي فانهارت بالبكاء واعترفت بكل شيء!!



كشفت الفنانة المصرية ليلى علوي عن الحالة الصحية للفنان الكبير عادل إمام، بعد انتشار الكثير من الشائعات حوله خلال الفترة الماضية.

وأعربت ليلى علوي عن حزنها الشديد بسبب الشائعات التي تتحدث  تارةعن تدهور حالة الزعيم ووفاته تارة أخرى.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

مانشستر سيتي يفوز على يونج بويز بثلاثية في دوري أبطال أوروبا

شاهد رد فعل لاعب النصر عبد الإله العمري بعد أن وضع رونالدو حذائه في فمه.. غير متوقع!!

المصور الشخصي لنادية الجندي يفضحها امام الجميع: “هذا ما تفعله في السر دون علم أحد”!

توقعات ليلى عبد اللطيف لمصر لعام 2024 تفاجئ الجميع.. عام الثروة الوفيرة!!

مفاجأة من العيار الثقيل: أول صورة لشيخ العرافين الذي يقوم بفضح الفنانين في برنامج العرافة!

منى زكي تقدم السيرة الذاتية لأم كلثوم في عمل جديد

محمد فراج يبدأ التحضير لمسلسل جديد بعنوان كتالوج

خلعته لهذا السبب “المخجل”.. نانسي عجرم تفضح طليقها فادي الهاشم وتكشف سره الصادم للعلن!!

أحمد حاتم وأحمد فهيم يتعاقدان على بطولة فيلم بعنوان المنبر

تعليق صادم من الفنان هشام عبدالله بعد القبض على زوجته في تركيا صعق الجميع: “والله عيب اللي بتقوله ده”

وقالت ليلى بتأثر إنها على تواصل دائم مع رامي إمام ابن “الزعيم” من أجل الاطمئنان على حالته الصحية، وأضافت: “أنا على قد ما بقدر بطمن عليه من خلال أصدقائه ويسرا لأنها قريبة منه”، مؤكدة أن الشائعات التي تؤرق الفنانين ما هي إلا دخان ويجب ألاّ نصدّقها”.

وعن بعض تفاصيل حياتها الشخصية، أشارت علوي إلى أن والدتها لم تعترض على دخولها مجال الفن، لكنها نصحتها بإنهاء دراستها أولاً حتى تتمكن من الاستمرار في مجال الفن. إذ قالت: “لم أواجه إحباطاً في مسيرتي الفنية ولكن مشكلتي الوحيدة كانت أنني يجب أن أتخرج في الجامعة لكي أعمل، ووقتها فكرت أن أعمل وأعتمد على نفسي ولا أحتاج إلى شهادة”.

وأضافت: “كنت رافضة أكمل دراستي ووالدتي أصرت على إني أتخرّج في كلية التجارة، والحمد لله حصلت على الشهادة في سبع سنوات بدلاً من أربع، ولم أشعر أنني فعلت ذلك لنفسي، لكن بعد مرور الوقت وجدت وجهة نظر والدتي صحيحة”.

وأردفت ليلى علوي بالقول: “عندما توفيت والدتي شعرت أنني لا أريد رؤية الكاميرا أو قراءة السيناريو وفضّلت الابتعاد عن الناس، وبمحض إرادتي ابتعدت ثلاث سنوات من دون أن أعمل باختياري حتى استعدت قوّتي”.

ووجّهت ليلى علوي رسالة الى جمهورها، قائلة: “أنا بطلب من كل الشباب إنهم يسمعوا كلام أهلهم لأنهم عندهم بعد نظر، مهما كان اعتمدنا على أنفسنا مفيش حد هيخاف على ضناه غير الأم والأب”.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى