أخبار العالم

غالانت: نهاجم أماكن لم نستهدفها سابقا في غزة

عبر موقع “خبركو” المصدر الموثوق للأخبار
ننقل لكم خبر “غالانت: نهاجم أماكن لم نستهدفها سابقا في غزة”

صرّح وزير الأمن الإسرائيلي، يوآف غالانت، عند الشريط الحدودي مع قطاع غزة في إحاطة لتقييم الوضع العسكري مع ضباط وجنود، إننا “نهاجم أماكن لم نستهدفها سابقا، نلائم نفسنا للظروف الميدانية التي سنقاتل فيها، سيكون إطلاق نار قوي ودقيق”.

وقال غالانت إنني “أنهيت الآن تقييم الوضع مع الضباط، في اليومين الماضيين كنا نعمل أيضًا في المناطق التي لم نعمل فيها في الشهر الماضي وسيزداد هذا، سنصل إلى كل نقطة يجب الوصول إليها، نحن نهدف إلى القضاء التام على منظمة حماس “.

وأضاف “نمضي حتى نتغلب عليهم ونفكك القدرات العسكرية ونكسر القدرات السلطوية، وسيكون علينا أن نفعل ذلك مع التكيف مع الظروف الخاصة للمنطقة التي نقاتل فيها، والتي تختلف عن المناطق التي قاتلنا فيها من قبل”.

وأشار إلى أن “هذا سيستمر حتى تحقيق الأهداف الكاملة، لقد حققنا إنجازات جيدة جدا في الشهر الأول”.

وقالت مصادر في الجيش الإسرائيلي إن الهجوم المكثف الذي شنه الاحتلال على مختلف المناطق في قطاع غزة، خلال الـ24 ساعة الماضية، يأتي تحضيرا لتوسيع الهجوم البري ليشمل المناطق الجنوبية، وبحسب المصادر، فإن المرحلة التالية من الحرب الإسرائيلية على غزة “ستشمل مدينتي خانيونس ورفح”.

جاء ذلك بحسب ما أورد موقع “واللا” الإسرائيلي، اليوم السبت، نقلا عن مصادر رفيعة المستوى في الجيش الإسرائيلي، في ظل تركز هجمات الاحتلال خلال الساعات الماضية على المناطق الجنوبية، خصوصًا خانيونس، بعد استئناف الحرب على القطاع، الجمعة، بعد هدنة مؤقتة دامت 7 أيام.

ونقل الموقع الإسرائيلي عن مصادر عسكرية رفيعة (لم يسمها ) أن الهدف من الضربات العنيفة والهجمات المدمرة التي طاولت مناطق واسعة في القطاع، بما في ذلك في المناطق الجنوبية، “كانت تهدف إلى إلحاق الضرر بالبنى التحتية، خاصة التابعة لحماس، استعدادا لتوسيع التوغل البري”.

المصدر : وكالة سوا



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى