Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

فارس : فصل الشتاء الحالي هو الأقسى على الأسرى والأسيرات

عبر موقع “خبركو” المصدر الموثوق للأخبار
ننقل لكم خبر “فارس : فصل الشتاء الحالي هو الأقسى على الأسرى والأسيرات”

قال رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين قدورة فارس اليوم الثلاثاء 6 فبراير 2024، إن فصل الشتاء الحالي هو الأقسى على الأسرى والأسيرات في السجون الإسرائيلية.

وأضاف فارس في بيان وصل وكالة سوا الإخبارية ل، أن “فصل الشتاء الحالي هو الأقسى على الأسرى والأسيرات في السجون الإسرائيلية على مدار سنوات النضال الفلسطيني، وذلك بسبب الإجراءات التي تفرض على الأسرى منذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول 2023”.

وأردف: “البرد نال من أجساد أسرانا وأسيراتنا، وتسبب بانتشار الأمراض الموسمية في صفوفهم بشكل كبير، حيث تزامن مع مصادرة الأجهزة الكهربائية ووسائل التدفئة والملابس والأغطية، مع تقليل كميات الطعام للحد الأدنى، وسوئه من حيث النوعية والكمية”.

وأشار فارس، إلى أن “تلك الإجراءات أدت إلى تدهور صحة الأسرى، ومعاناتهم من أمراض الإنفلونزا، وأوجاع شبه دائمة في العظام والمفاصل والمعدة”.

وأضاف: “مع تدني درجات الحرارة، تحولت الظروف الجوية لوسيلة عقاب صعبة وقاسية، حيث يعزل الأسرى في غرفهم بلباس واحد فقط يرتدونه، وفرشات وأغطية خفيفة جدا لا تحدث أي فعالية في ظل هذا الصقيع، الأمر الذي جعل منهم فريسة لهذا الشتاء”.

وبين أن “أبواب الغرف والزنازين مجرى للرياح، فهي تتضمن فتحات يتسلل منها البرد ومياه الأمطار بسهولة”.

وعبر فارس عن “السخط لصمت كافة المؤسسات الحقوقية والإنسانية الدولية، والتي تنظر إلى جرائم الاحتلال وتفرده بأسرانا وأسيراتنا دون أن تحرك ساكناً”.

وقال “لا يعقل أن يتحول أبطالنا من أشخاص أصحاء إلى مرضى بفعل الطقس والظروف البيئة، ولا يتدخل أحد لإنقاذهم، أو حتى معاينة ظروفهم”.

وبحسب معطيات مؤسسات تعنى بشؤون الأسرى، فإن السلطات الإسرائيلية اعتقلت منذ بدء الحرب على غزة في 7 أكتوبر الماضي، 6420 فلسطينيا.

ولا تشمل هذه الحصيلة الاعتقالات التي نفذتها القوات الإسرائيلية داخل قطاع غزة، بحسب المصدر ذاته.

المصدر : وكالة سوا



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى