Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
فن وإعلام

كاظم الساهر: اللي سماني القيصر حرمني من اسم كاظم.. وبحب اسمي الحقيقي



تحدث المطرب كاظم الساهر، عن لقب القيصر والذي أطلق عليه من بداية تألقه على الساحة الفنية، وذلك عبر برنامج et بالعربي.

وقال: اللي سماني القيصر حرمني من اسم كاظم، وأنا بحب اسم كاظم اللي سمتهولي أمي، ولقب القيصر تقدير منكم كبير، ولكن أنا بحب اسمي كاظم، ولما جلست مرة مع أمي سألتها كيف سمتيني كاظم؟، وسألت أمي كيف عرفتي أن شخصيتي هتكون بهذه الطريقة، وحقيقة أعتز بـ اسمي، وشكرًا لتقديركم لي لـ لقب القيصر.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

ليلى عبد اللطيف تبكي من شدة الخوف: “الديدان بدأت بالخروج مثلما توقعت”!

رضوى الشربينى تكشف سبب غيابها المفاجىء عن برنامجها “هي وبس”!

فارق العمر بين شيرين عبد الوهاب وزوجها حسام حبيب سيصدمكم.. لن تصدقوا أيهما أكبر!!

تداول صورة للفنانة التي تزوجت ممدوح عبد العليم وتركته يموت قهراً لتتزوج من اعز اصدقائه.. لن تصدقوا من هي!!

“تطلقت منه لهذا السبب المحرج”.. رانيا فريد شوقي تخرج عن صمتها وتفضح طليقها والجمهور مصدوم!!

صورة نادرة من حفل زفاف ميرفت أمين وحسين فهمي! شاهد

“السر في هذه الزيوت”.. كوافير المشاهير يكشف سبب جمال شعر نادية لطفي وشادية ويقدم هدية لجميع الفتيات!!

لن تصدقوا لماذا رفض محمد منير زيارة الفنانة فايزة كمال في المستشفى رغم انها كانت امنيتها قبل أن ترحل!!

أول صورة لزوجة سعد لمجرد التي تركته في عز ازمته.. “أجمل من غيثة العلاكي”!!

تطلقت هذه الفنانة من جميع أزواجها بسبب رفضها طلب واحد ليلة الدخلة.. لن تتخيلوا ماذا كان يُطلب منها؟!

وتابع: مش عايز أنسى قسوة البدايات، ما حدش يقدر ينساها، في حاجات اذتنا كتير حتى الكابوس يجيلي لحد الآن إنه أنا ما لسة جندي بحري واسمع صوت الصواريخ وافزع من النوم أقول الحمد لله أنا حر.. آخر كابوس يمكن من أشهر، احنا عشنا بطريقة صعبة جدا بصراحة.. ربنا ما يوريها لعدو.

وكان طرح كاظم الساهر أغنية وطنية عراقية بعنوان “سوه”، حققت نجاح كبير منذ طرحها على مواقع التواصل الاجتماعي، من كلمات وألحان كاظم الساهر، وتوزيع ميشال فاضل، أما الكلمات الكردية فللشاعر أحمد محمد، تم تصويرها خلال 3 أيام في إسطنبول- تركيا.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى