فن وإعلام

“كن على أهبة الاستعداد”.. ميشال حايك يحذر من وقوع زلزال قوي في دولة عربية ويحدد بالزمان والمكان!!



حذر الخبير الفلكي اللبناني الشهير ميشال حايك، من موجة زلازل قادمة بعد زلزال المغرب الاخير.

وقال ميشال حايك في مقابلة تليفزيونية:”الهزات الأرضية الشديدة أدت إلى انكسار في الأرض، مما أسفر  ذلك عن تغيير كامل فيمناطق الزلازل وباطن الأرض، ومن المتوقع أن تحدث هزات أرضية عنيفة”.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

“بعد ايام سيندم الجميع”.. ليلى عبد اللطيف تثير الرعب مجدداً بتوقع غير مألوف!!

إنت معندكش نخوة.. عريس يفاجئ هبة قطب بسؤال جريء عن ليلة الدخلة والأخيرة تنفعل وتهينه على الهواء!

إلغاء حفل الليلة لـ تامر عاشور وبهاء سلطان المقام في الكويت لهذا السبب الصادم!

العراف اللبناني ميشال حايك يكشف عن اخر توقعاته المرعبة وهذا ما سيحدث في دولة عربية

أيتن عامر تشعل السوشيال ميديا بردها الغامض على تدوينة إحدي الناشطات.. وما قالته حير الجميع!

“الانذار الأخير”.. ليلى عبد اللطيف تفجر مفاجأة وتكشف ماسيحدث في نهاية شهر أكتوبر!

توقعات ليلى عبد اللطيف المرعبة تنقلب ضدها والجمهور مصدوم.. لن تصدقوا ماذا حدث لها!!

“تحملوا اهمال تكذيب توقعاتي والسخرية مني”.. ليلى عبد اللطيف تحذر الجميع من الفترة المقبلة لن تتخيلوا ماذا توقعت!

“كشفت عن رئيس مصر القادم”.. العرافة العبقرية ليلى عبد اللطيف تثير استغراب الشعب المصري بتوقع صادم!

ليلى عبد اللطيف تهدد وتتوعد من يُكذب توقعاتها.. لن تصدقوا ماذا قالت وارعبت الجميع!

كما أضاف:”المعادلات المرتبطة بالزلازل سيطرأ عليها تغيير، والحديث عن تنفس الأرض بعد زلزال تركيا مجرد ويعد هذا جرس إنذار”.

وأوضح:”ستقع زلازال في البرّ والبحر في منطقتنا، لا يُشبه البعض منها ما حدث سابقاً وستكون مفاعيلها أكبر، وستؤثر على أماكن بعيدةوستكون ارتدادات الهزّات قوية، وهزّات صغيرة سيكون لها تأثير قوي”.

وتوقع حايك أن المنطقة ستشهد 31 هزة أرضية، بالإضافة إلى إننا سنشهد عوامل عجز الكوكب من ظواهر طبيعية غريبة، كظهور نوع جديدمن الشتاء لم نشهده من قبل على أيام طويلة وتساقطه على شكل حبال وحجارة، فيضانات، كسوف وخسوف متسارعة، سقوط أجسام منالفضاء، فالكوكب يجدد نفسه بنفسه وكأنه يخلق من جديد.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى