Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
رياضة

كولر يطلب تقريرا مفصلا عن حالة ثلاثى الأهلى قبل النهائى الأفريقى




طلب السويسرى مارسيل كولر المدير الفني للنادى الأهلى من أحمد أبو عبلة رئيس الجهاز الطبي بالفريق تقريرا مفصلا عن حالة الثلاثى محمد الشناوى وعلى لطفى وحمدى فتحى لاعبو الفريق قبل مواجهة الوداد المغربى.


 


ويعانى الشناوى من تمزق في عضلة السمانة فيما يعانى على لطفى من شد من الدرجة الأولى في العضلة الخلفية فيما يعانى حمدى فتحى من شد في الخلفية ويؤدى الثلاثى برنامج تأهيلى مكثف للحاق بمباراة نهائي دوري ابطال افريقيا أمام الوداد المغربى.


 

ويأمل كولر في استعادة جهود الثلاثى بمباراة الوداد المصيرية والتي تعد أهم مباراة للأهلى هذا الموسم.


 


ويتربع الأهلى على قمة بطولة الدورى برصيد 62 نقطة، ومازالت لديه 5 مباريات مؤجلة، بعدما خاض 24 مباراة حقق الفوز فى 19 مباراة، وتعادل فى 5 مواجهات ولم يعرف طعم الخسارة، ويمتلك الأهلى أقوى خط هجوم بـ45 هدفاً، كما يُعد الأهلى الأفضل دفاعياً حيث اهتزت شباكه بـ7 أهداف فقط.


ويستعد الأهلى لمواجهة الوداد المغربى فى التاسعة مساء الأحد المقبل باستاد القاهرة الدولى فى ذهاب نهائي دوري أبطال أفريقيا.


 


وأسند مسؤولو الاتحاد الأفريقي لكرة القدم مباراة ذهاب نهائي بطولة أفريقيا بين الأهلي والوداد المغربي إلى الحكم الليبي معتز إبراهيم والتونسي هيثم قيراط حكم للفار ومصطفى غربال مساعدًا للفار.


 


ويحمل الأهلي الرقم القياسي للوصول لنهائي دوري أبطال أفريقيا برصيد ست عشرة مرة، يليه الزمالك والترجي برصيد ثماني مرات لكل منهما، ثم مازيمبي الكونغولي وكوتوكو الغاني برصيد سبع مرات لكل منهما، وهافيا كوناكري الغيني والوداد المغربي برصيد خمس مرات لكل منهما، والرجاء المغربي أربع مرات، ووصل صن داونز الجنوب إفريقي للدور النهائي مرتين.


 


كما وصل الأهلي للدور النهائي للمرة الرابعة على التوالي بعد أن وصل في مواسم 2019-2020، و2020-2021، و2021-2022 وهذا الموسم 2022-2023، معادلًا رقمه السابق بالوصول أربع مرات متتالية للدور النهائي أعوام 2005، و2006، و2007، و2008، ولم يحقق رقم الأهلي بالوصول لنهائي دوري أبطال إفريقيا أربع مرات متتالية إلا نادي هافيا كوناكري الغيني، وحققها مرة واحدة أعوام 1975، و1976، و1977، و1978



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى