Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
مال و أعمال

كيف تؤثر تقارير الركود الأوروبي والأمريكى على الذهب عالميًا؟




شهد الذهب طلبًا محدودًا خلال مايو الماضي في البورصة العالمية خاصة بعد انتهاء أزمة سقف الدين الأمريكي، لكن الركود الأمريكي والأوروبي هذا العام قد يؤدي في النهاية إلى زيادة الطلب على الذهب، بحسب التحليل الفني لجولد بيليون.


ترى عدد من مؤسسات التحليل أن الدعم للذهب يأتي من التباطؤ المتوقع في الاقتصاد الأمريكي بسبب التأثير السلبي لعمليات رفع الفائدة منذ العام الماضي، بالإضافة إلى استمرار البنوك المركزية في شراء الذهب وزيادة احتياطيه.


أما عن الدولار الأمريكي فقد تماسك لليوم الثاني على التوالي وسجل ارتفاع أمس بنسبة 0.1% وفقاً لمؤشر الدولار الذي يقيس أداؤه مقابل سلة من 6 عملات رئيسية، ليستقر الدولار في بالقرب من أعلى مستوياته منذ أكثر من شهرين.


تنتظر الأسواق أيضاً خلال الأسبوع القادم صدور بيانات أسعار المستهلكين عن الولايات المتحدة الأمريكية، وهي آخر البيانات الهامة التي سيعتمد عليها البنك الفيدرالي قبل اتخاذ قراره بشأن أسعار الفائدة.


على الرغم من تفضيل البنك الفيدرالي لمؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي الجوهري والذي ارتفع بأعلى من المتوقع خلال ابريل، إلا أن بيانات أسعار المستهلكين القادمة ستشير إلى التضخم الإجمالي في الأسواق الأمريكية وقد تؤثر على قرار الفيدرالي.


من جهة أخرى يظهر مؤشر السلع S&P GSCI تداوله في مناطق حرجة في مواجهة مقاومة تدفعه إلى التداول العرضي بحثاً عن الزخم الكافي للارتفاع أو العودة إلى الهبوط، يأتي هذا في ظل استقرار الدولار الأمريكي وقوته الحالية التي تجبر أسعار السلع على التراجع.


ارتفع مؤشر S&P GSCI للسلع بنسبة 0.4% منذ بداية الأسبوع ليستمر في التذبذب للأسبوع الخامس على التوالي، بينما قد سجل الأسبوع الماضي أدنى مستوياته منذ نهاية نوفمبر من عام 2021.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى