Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
فن وإعلام

كيف تسبب حسين فهمي في إنفصال لبلبة وحسن يوسف بعد قصة حب كبيرة!



الفنانة القديرة لبلبة كانت تعيش قصة حب كبيرة مع الفنان حسن يوسف، وتزوجا الاثنين، ولكن لابد من العقبات في الحياة التي تواجه كل إنسان، وتم الإنفصال بينهم وتزوج الفنان من الفنانة شمس البارودي بعد الإنفصال.

وكشفت لبلبة في لقاء قديم لها تفاصيل قصة حبها وزوجها من حسن يوسف، حيث قالت إن حسن يوسف تعرف عليها في بداية الستينيات من القرن الماضي وأعجب بها منذ النظرة الأولي ووقــع في غرامـــها، وطلب منها الزواج.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

حسين الشحات يوجه رسالة حزينة لوالده بعد فوز الأهلي بلقب دوري الأبطال

يوسف وهبي يتعرض لموقف محرج بسبب خروف العيد.. تعرف عليه!

رسالة نارية من منة فضالي لجمهورها عبر إنستجرام

أنور وجدي أحب فتاة وتقدم للزواج منها ليكتشف في النهاية أنها رجل!

سوسن بدر ضيفة برنامج أسرار النجوم مع إنجي علي

هذا الشرط كانت نعيمة عاكف تضعة لتعيين الخدم بمنزلها!

دينا حايك: مررت بظروف صعبة.. وكان عندي الكانسر قاسي وسريع في انتشاره

قصة حب رشدي أباظة وكاميليا التي إنتهت بالموت.. تعرف على تفاصيلها!

بعد حل أزمة التأشيرة.. محمد رحيم يسافر إلى فرنسا ليتسلم درع الإبداع الماسي

غادة إبراهيم تكشف تفاصيل خلافها مع اثنان من المشاهير وتعلق “بدعي عليهم”

وكشفت أنه كان سر إعجابه بها هو حبها الشديد لوالدتها، فقد كانت في بعض الأحيان تعتذر عن السفر والمشاركة في أعمال كثيرة من أجل الاهتمام بها، وبعد عدة لقاءات كشفت له لبلبة أن والدتها تراها صغيرة، فقد كانت تبلغ من العمر 17 عامًا، وبالفعل حينما تقدم لخطبتها رفضت والدتها الزواج.

لبلبة هددت والدتها بالانتحار، بل ووصل الأمر إلى أن جمعت ملابسها وقررت أن يتم الزواج، فاضطرت والدتها إلى أن توافق على الزواج، واستمر زواجهما لمدة سبع سنوات.

وأثناء تصوير لبلبة لفيلم “بنت بديعة” في عام 1972 كانت تقدم دور الراقصــة “توحة”، وأضاف المخرج حسن الإمام للفيلم قُبلة بينها وبين حسين فهمي، فاتصلت لبلبة بزوجها حسن يوسف تخبره فرفض الأمر، ووضعها أمام خيار بين القبلة والطلاق، وبالفعل وقع الطلاق بينهما.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى