مال و أعمال

لماذا ترتبط حركة الذهب في البورصة العالمية بما يسمى عائد السندات؟




كثيرا ما نسمع عن حركة صعود أو هبوط في الذهب ودائماً ما تُرجع تقارير الحليل هذا الهبوط إلى تغيرات فيما يسمى بعائد السندات الأمريكية، فما العلاقة بين الذهب وعائد السندات الأمريكية ولماذا يتأثر المعدن سلبًا وإيجاباً بعائد السندات


الذهب تربطه علاقة عكسية مع عوائد السندات فحدوث ارتفاع في عائد السندات يعني هبوط في الذهب والعكس صحيح، والأسواق قد شهدت تغيرات عدة في أبريل الجارى بسبب تغيرات عائد السندات، وفق تقرير لرصد حركة السوق


وترتبط السندات الأمريكية بحركة الفائدة، فالتوقعات بعودة أسعار الفائدة إلى الارتفاع يعني سحب السيولة النقدية من الاستثمارات التي لا تدر عائد مثل الذهب لصالح السندات الحكومية التي تشهد زيادة في هذا العائد، والعكس أيضاً صحيح


وخلال منتصف أبريل 2023، عادت عوائد السندات الحكومية الأمريكية إلى التعافي وسجل العائد على السندات لأجل 10 سنوات صعود بنسبة 2% تقريباً وسجل أعلى مستوى في 10 أيام عند 3.532%، بينما ارتفع العائد على السندات لأجل عامين الأكثر حساسية للتغير في توقعات أسعار الفائدة بنسبة 3.3% لتسجل أعلى مستوى في 10 أيام عند 4.1211% وهذا تسبب في هبوط كبير للذهب لتخسر الأوقية 40 دولار تقريبا


 



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى