أخبار العالم

“مشعل حرب ورجل عصابات”.. صيحات استهجان بسبب أوكرانيا في وجه شولتس


أفادت مجلة “بيلد” أن حشدا أطلق صيحات استهجان ضد المستشار الألماني أولاف شولتس خلال مهرجان للحزب الاشتراكي الديمقراطي في مدينة فالكنزي قرب برلين واتهمه بالتحريض على الحرب.

ويظهر فيديو، نشرته المجلة، حشدا يضم حوالي 100 شخص، يطلقون صيحات استهجان ضد شولتس خلال إلقائه كلمة، ونعوتا مثل “مشعل حرب” و”كذاب” و”رجل عصابات”.

واضطر شولتس بعد أن واجه مقاومة واستياء من المواطنين، إلى تكريس خطابه لتبرير مساعدته لأوكرانيا، وسط صرخات غاضبة مستمرة من الجمهور.

وحاول رئيس وزراء ولاية براندنبورغ ديتمار فوديكي، الذي صعد إلى الخشبة بعد شولتس، تهدئة الجمهور وإلقاء اللوم على موسكو في أحداث أوكرانيا، لكن الحشد لم يتوقف عن ترديد الهتافات.

ولفتت مجلة “بيلد” إلى أن المحتجين رفعوا أعلام السلام، ولوحظت على بعضها رموز لروسيا.

وفي وقت سابق، أكد شولتس من العاصمة الإستونية تالين أن ألمانيا ستواصل دعم أوكرانيا “طالما كان ذلك مطلوبا”.

وتتواصل العملية العسكرية في أوكرانيا، اليوم السبت، حيث يحاول الجيش الروسي بسط المزيد من السيطرة على أراض أوكرانية، فيما تحاول قوات كييف مقاومة الزحف الروسي بدعم عسكري من الغرب.

وفي آخر التطورات الميدانية، قصفت القوات الأوكرانية، الليلة الماضية، كاخوفكا ونوفايا كاخوفكا ومناطق أخرى في مقاطعة خيرسون بـ26 قذيفة مدفعية.

وقال ممثل خدمات الطوارئ في المقاطعة، اليوم السبت، “خلال الليل، واصل نظام كييف قصف البنية التحتية المدنية في منطقة نوفايا كاخوفكا وكاخوفكا وريبالشي وغولايا بريستان، بإطلاق ما مجموعه 26 قذيفة مدفعية”. وأضاف “يجري تحديد ما إذا كان ضحايا بين السكان وخسائر في البنية التحتية”.

وفي السياق، قال رئيس المكتب الصحافي لمجموعة “شرق” بالجيش الروسي، إن مدفعية هذه المجموعة دمرت معقلا محصنا للقوات الأوكرانية على اتجاه زابوريجيا. وأضاف: “ضربت أطقم المدفعية ذاتية الدفع غياتسينت معقلا للقوميين الأوكرانيين في نوفواندريفكا. وتمكنت منظومة دفاع جوي صاروخية من طراز تور، من تدمير درون جوي من طراز ليليكا”.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى