Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

مصدر أردني ينفي ما نشره الإعلام الإسرائيلي حول هدف قمة العقبة

عبر موقع “خبركو” المصدر الموثوق للأخبار
ننقل لكم خبر “مصدر أردني ينفي ما نشره الإعلام الإسرائيلي حول هدف قمة العقبة”

نفى مصدر أردني مسؤول مساء السبت 25 فبراير 2023 ، ما نشرته وسائل الإعلام الإسرائيلية حول هدف قمة العقبة.

وقال المصدر الأردني لوكالة عمون الأردنية :” إن ما تم تداوله عار عن الصحة، مرجحًا أن يكون مصدره متطرفون يريدون التصعيد وإفساد الجهد المستهدف وقف جميع الإجراءات الأحادية والعمليات العسكرية وصولا إلى مرحلة تهدئة يتم خلالها بناء ثقة وصولا إلى انخراط سياسي.

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية السبت أن هدف قمة العقبة هو تدريب عناصر من جهاز الأمن الوطني في قواعد تدريبية على الأراضي الأردنية لقتال فصائل المقاومة في الضفة الغربية.

وشدد المصدر الأردني على أن الاجتماع اختراق يسجل للأردن حيث انه الأول الذي يجمع مسؤولين فلسطينيين وإسرائيليين سياسيين وأمنيين بحضور إقليمي دولي.

وأشار إلى أنه “من الواضح أن القوى المتطرفة لا تريد انخراطا سياسيا يوقف الإجراءات الأحادية”.

ونوه إلى أن الأردن عقد الاجتماع بتنسيق كامل مع فلسطين بهدف الوصول الى توافق يوقف الإجراءات الأحادية التي تسبب التوتر وتقوض فرص تحقيق السلام العادل على أساس حل الدولتين.

قمة العقبة

من جهتها قالت قناة المملكة الأردنية ( رسمية ) أن الأردن سيستضيف ، الأحد، اجتماعا فلسطينيا إسرائيليا سياسيا أمنيا في العقبة لمناقشة الأوضاع في الأراضي الفلسطينية.

وأكّد مصدر أردني مطلع للقناة أن “الاجتماع بتنسيق كامل مع الفلسطينيين في ضوء خطورة الأوضاع من أجل وقف التدهور”.

ويعتبر الاجتماع الأول من نوعه بين الفلسطينيين والإسرائيليين بمشاركة إقليمية ودولية منذ سنوات، وفق المصدر.

ويأتي الاجتماع في قمة العقبة في سياق الجهود المبذولة للوقوف على الإجراءات الأحادية والوصول إلى فترة تهدئة وصولا لانخراط سياسي أشمل بين الجانبين.

وسيعقد الاجتماع بحضور ممثلين عن مصر والولايات المتحدة الأميركية.

ويأتي الاجتماع وفقا للمصدر، استكمالا للجهود المكثفة التي يقوم بها الأردن بالتنسيق مع السلطة الوطنية الفلسطينية وبقية الأطراف لوقف الإجراءات الأحادية والتصعيد الأمني الذي يهدد لتفجير دوامات كبيرة من العنف، إضافة إلى الوصول لإجراءات أمنية واقتصادية تخفف من معاناة الشعب الفلسطيني.

وأشار المصدر، إلى أن “هناك اهتماما دوليا كبيرا بهذا الاجتماع الذي يأتي في وقت شديد الحساسية؛ كما يمثل عقده بالنسبة للمجتمع الدولي وخطوة ضرورية وإنجازا هاما حققه الأردن للوصول إلى تفاهمات فلسطينية إسرائيلية توقف التدهور وتمهد لإجراءات تمهد لانخراط أعم”.

ويعتبر الأردن القضية الفلسطينية هي القضية المركزية الأولى التي يشكل حلها على أساس حل الدولتين شرطا لتحقيق الاستقرار والأمن والسلام العادل والدائم والشامل.

ويؤكد الأردن ضرورة وقف إسرائيل عملياتها العسكرية كافة وجميع الإجراءات اللاشرعية التي تقوّض حل الدولتين وفرص تحقيق السلام.

المصدر : وكالة سوا



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى