مال و أعمال

منها مصر.. “أوابك”: 10دول تعمل على الانتهاء من الاستراتيجية الوطنية للهيدروجين



أبدت عدة دول اهتماما بالهيدروجين، وقام البعض منها بالشروع في إعداد وتطوير رؤى وخرائط طريق واستراتيجيات تقوم على تحديد أفضل المسارات (حسب الأولوية الوطنية) لتوفير إمدادات الهيدروجين (عبر الإنتاج المحلي أو الاستيراد)، والتطبيقات التي يمكن أن يستخدم فيها الهيدروجين. كما عملت بعض الدول على دراسة فرص الاستثمار في مجال إنتاج الهيدروجين بغرض التصدير إلى الأسواق المحتملة، وإبرام اتفاقيات وتفاهمات أولية معها بما يضمن لها حصة في التجارة الدولية للهيدروجين مستقبلاً وذلك وفقا لتقرير تطورات الغاز الطبيعى المسال والهيدروجين لمنظمة “أوابك”. 


 


وأضاف التقرير ،أنه وحتى نهاية الربع الأول من عام 2023، بلغ عدد الدول التي أعلنت عن استراتيجيتها الوطنية للهيدروجين نحو 25 دولة، حيث باتت القائمة النهائية تشمل غالبية الدول الأوروبية مثل ألمانيا، وبلجيكا، وإسبانيا، والبرتغال، وفرنسا، وهولندا. كما تضم القائمة دولاً في منطقة آسيا/المحيط الهادي، منها أستراليا، واليابان، وكوريا الجنوبية. وفي أفريقيا مثل ناميبيا والجمهورية الجزائرية، أما في منطقة الأمريكيتين، فتضم القائمة كل من كندا، وتشيلي، وكولومبيا.


 

وأشار التقرير ،الذى أعده المهندس وائل حامد خبير الصناعات الغازية بمنظمة “أوابك “، أنه بخلاف ذلك، بلغ عدد الدول التي تعمل على الانتهاء من إعداد الاستراتيجية الوطنية للهيدروجين نحو 10 دول من بينها عدة دول عربية مثل جمهورية مصر العربية التي كانت قد أعلنت الإطار العام لها في مؤتمر المناخ COP26 الذي انعقد في شرم الشيخ نوفمبر 2022، وتونس التي تقوم حاليا بوضع خطة تطوير استراتيجياتها الوطنية للهيدروجين الأخضر والتي يتوقع الانتهاء منها بحلول عام 2024.


 


وتابع التقرير ،كما يوجد عدد لا بأس به من الدول التي أنهت أو تعمل على إعداد خارطة طريق للهيدروجين بإجمالي 12 دولة من بينها دولة الإمارات العربية المتحدة، والتي تعمل أيضاً على الانتهاء من الاستراتيجية الوطنية للهيدروجين. وبذلك يصل إجمالي عدد الدول التي بدأت تعمل على إعداد خطط واستراتيجيات وطنية للهيدروجين إلى 47 دولة. بالإضافة إلى الاتحاد الأوروبي الذي أعلن عن الاستراتيجية الأوروبية للهيدروجين منتصف عام 2020. 


 


ومؤخراً قامت عدة دول مثل ألمانيا والمملكة المتحدة بعمل مراجعة للاستراتيجية الوطنية للهيدروجين للأخذ في الاعتبار التغيرات التي تشهدها الساحة الدولية في مجال الاستثمار في الهيدروجين، مع تشديد الالتزامات المناخية  كما أعلنت دولاً أخرى عن نيتها تعديل أهداف الهيدروجين في استراتيجيتها الوطنية مثل اليابان التي أعلنت أنها ستقوم بمراجعة استراتيجيتها الوطنية خلال مايو 2023، بغية وضع هدف طموح يقضي بالوصول بإمدادات الهيدروجين المحلية إلى 3 مليون طن/السنة (مقارنة بـ 2 مليون طن/السنة في الخطة الحالية) ثم رفع السقف إلى 12 مليون طن/السنة بحلول عام 2040.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى