Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
فن وإعلام

هذا هو الوداع الأخير ليس هناك وقت للمزاح.. ليلى عبد اللطيف تربك العالم بتوقعاتها الجديدة



اربكت سيدة الفلك ليلى عبد اللطيف الجمهور بتوقعاتها الجديدة والتي كشفت من خلالها ماسيحدث خلال الفترة القادمة.

ليلى عبد اللطيف قالت أنه سيكون الوداع الأخير وانه لم يعد هناك وقت للمزاح وعلى الجميع أخذ الحيطة والحذر والاستعداد.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

” اقترب يوم الوداع أنا احذركم للمرة الأخيرة”.. ليلى عبد اللطيف تثير رعب الجمهور وتكشف بكل ثقة ماسيحدث في الايام القادمة!

تزوجت صغيرة جدا وعانت طيلة حياتها! صعوبات في حياة الأميرة مريم فخر الدين!

تعليق صادم! لن تصدق ما قاله حلمي بكر في حق العندليب الأسمر!

اهربوا حالاً ليس هناك وقت.. ليلى عبد اللطيف تحذر الجميع من الايام القادمة!!

كان مدرسا في الزقازيق! أبرز مهن العندليب الاسمر!

هذا الفنان والد فنانة شهيرة.. وتزوج من خارج الوسط الفني! لن تصدق من تكون ابنته؟!

جانبا مجهولا في حياته! ماهي المفاجآت الغير معروفة في حياة العندليب الاسمر ؟

شائعات زواج و عدم ارتداء الثوب الأبيض! ماذا حدث مع سعاد حسني ؟

لن تصدق ما قاله محمد الحلو في حق العندليب عبد الحليم حافظ!!

ليلى عبد اللطيف تفجر مفاجأة وتكشف ماسيحدث في شهر فبراير القادم!

ليلى عبد اللطيف قالت أن موعد حدوث الكارثة قد بدأ باضطرابات سياسية في العديد من الدول، بما في ذلك فرنسا والولايات المتحدة واستمرار الحرب الروسية الأوكرانية، مع احتمال وقوع مزيد من الخسائر البشرية والمادية.

وحذرت ليلى عبد اللطيف من كوارث طبيعية، وبكت من شدة الخوف بعدما كشفت عن وقوع زلازل وفيضانات وجفاف وظهور أمراض جديدة أو متحورة.

وتوقعت شروق شمس السلام في السودان بعد كل المصاعب والمعاناة في المرحلة القادمة وبوادر حرب أهلية في أمريكا بسبب أحداث بارزة والإعلام يتجه إلى مدينة تكساس.

وقالت أن الأنظار ستتجه نحو إيلون ماسك، كما تتجه إلى بورصة اليورو والدولار بسبب كوارث اقتصادية محتملة.

وتنبأت باستمرار الاضطرابات السياسية، مع إمكانية حدوث تغييرات في الحكومة وتصاعد التوترات الأمنية، مع احتمال وقوع هجمات ارهابية وعلى الجميع الهروب من المناطق المشبوهة.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى