Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
فن وإعلام

هذا هو رأي أم كلثوم في وردة الجزائرية وما قالته عنها كان مفاجئ!



في احد اللقاءات الصحفية للفنانة الراحلة ام كلثوم، وفي الحديث عن بعض نجوم الفن وسؤالها عن رأيها في بعض الأصوات والنجمات، سئلت عن رأيها في الفنانة الراحلة وردة، والتي يحل علينا أمس ذكرى رحيلها، قالت كوكب الشرق: “وردة دى ربنا إداها صحة فى الجسم والصوت بس تحس إنها معندهاش فرامل يعنى لو اندمجت أوى تردح”.

رأى أم كلثوم فى المطربة وردة لم يخرج للنور إلا بعد وفاتها بناء على طلبها حينما سألها الكاتب الكبير أنيس منصور عن رأيها في عدة مطربين ومطربات ممن عاصروها منهم نجاة وفايزة ومحمد قنديل ومحمد عبد الوهاب وفريد الأطرش، فقالت مثلا عن شادية: صوت مصري مالوش مثيل بنت مصرية، بنت بلد كده ولازم لما تسمعها تحبها، وقالت عن صباح: صوت مميز بس بيضيع نفسه ولازم تجتهد لأنها نجحت ولو نزلت من نظر الناس صعب ترجع تانى، أما نجاة فكان رأيها فيها: نجاة كانت تعجبني زمان لما كانت بتختار ألحان تليق على صوتها إنما دلوقتي هي بتقبل ألحان عالية على إمكانيتها الصوتية وهي مينفعش تعلي صوتها أصلا، وقالت الست عن عبد الحليم حافظ: ده شخص مجتهد وذكى.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

موعد مباراة باريس سان جيرمان مع اوسير في الدوري الفرنسي والقنوات الناقلة

في ذكرى وفاتها.. تعرف على وصية وردة الجزائرية التي لم يقرأها أحد!

الكارثة الكبرى ستحدث في عيد الأضحى.. ميشال حايك ينهار من البكاء ويفقد السيطرة على نفسه بعد هذه النبوءة المرعبة !!

طارق الشناوي ينصح ياسمين عبد العزيز بالانفصال عن العوضي

ميرنا وليد تكشف سبب عدم مشاركتها في رمضان 2023

ماذا قالت مي سليم بعدما نجت من الحادث المميت؟

محمد رضوان: “دفنت أبويا وروحت المسرح أمثل”!

لن تتوقعوا السبب الذي جعل أسرة زوجة الزعيم عادل إمام يرفضونه عندما تقدم لها؟!

بعد تعرضها لحادث سير مروع.. مي سليم توجه رسالة لجمهورها؟!

بسبب مسلسل “رسالة الإمام”.. خالد النبوي يوجه رسالة للأزهر الشريف؟!

وردة الجزائرية ولدت في 22 يوليو 1939 ورحلت فى 17 مايو 2012، وكانت قد مارست الغناء في فرنسا وكانت تقدم الأغاني للفنانين المعروفين في ذلك الوقت مثل أم كلثوم وأسمهان وعبد الحليم حافظ، وعادت مع والدتها إلى لبنان وهناك قدمت مجموعة من الأغاني الخاصة بها، وكان يشرف على تعليمها المغني الراحل التونسي الصادق ثريا في نادي والدها في فرنسا، ثم بعد فترة أصبح لها فقرة خاصة في نادي والدها، وكانت تؤدي خلال هذه الفترة أغاني أم كلثوم ومحمد عبد الوهاب ولـ عبد الحليم حافظ، ثم قدمت أغاني خاصة بها من ألحان الصادق ثريّا.

جاءت لمصر عام 1960 بدعوة من المنتج والمخرج حلمي رفلة الذي قدمها في أولى بطولاتها السينمائية “ألمظ وعبده الحامولي” ليصبح فاتحة إقامتها المؤقتة بالقاهرة ، وطلب رئيس مصر الأسبق جمال عبد الناصر أن يضاف لها مقطع في أوبريت “الوطن الأكبر”.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى