فن وإعلام

هل تتذكرون توأم ميلودي؟ لن تصدّق المصير المؤلم لهما: وفاة واحدة وتحول حياة الثانية!!



عندما كنا صغارا، كان هناك درس عن الحياة في المستقبل اسمه الحياة سنة 2000، كان يتحدث عن التكنولوجيا، والسيارات التي ستطير في الهواء، وستيسير بعصير القصب بدلا من البنزين، ثم أتت الألفية الجديدة، ولم يحدث أي شيء، لكن مع بدايات الألفية ظهرت قنوات ميلودي.

تأسست قناة ميلودي سنة 2003، وكان يمتلك هذه القنوات رجل الأعمال المصري جمال مروان حفيد الرئيس الراحل جمال عبد الناصر من ابنته منى، واشتهرت قنوات ميلودي بحملاتها الإعلانية الجرئية، الحملات التي كان الجمهور يتابعها أكثر من محتوى القناة نفسه، حملات مثل حملة حمزاوي، وميلودي مان، وتؤام ميلودي، الذي اشتهر بجملة “احنا بنعمل كل حاجة مع بعض يا حمزاوي”، لكن التؤام الذي كان يردد هذه الجملة بما تحمها من معني إيحائي، لم يعرف أن الموت سيكسر هذه القاعدة، ولن يفعلا كل شيء مع بعض.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

تقترب من المليون جنيه .. أسعار كيا اكسيد الجديدة في مصر

كممت معدتها بعد مسلسل جعفر العمدة.. أول صورة لـ مي كساب تذهل الجميع – صارت برشاقة مي عز الدين!!

مي كساب تكشف حقيقة خلافات زينة وباقي أبطال جعفر العمدة.. ماذا حدث؟!

أشرف زكي عن ترشح عادل إمام لمنصب النقيب: قالي مافيش نقيب غيرك

مي كساب تعلق على خلافها بسبب تتر جعفر العمدة.. ما قالته صدم الجمهور!!

غادة عبد الرازق تؤيد إلغاء اسمها من التتر في أعمالها.. والسبب؟!

ليلى علوي تعلق على تقديم نانسي عجرم أغنية فيلمها الجديد شوجر دادي

لن تتوقعوا كم بلغ أجر إلهام شاهين في فيلم “الهلفوت”.. ولهذا السبب وصفها عادل إمام بالـ”عبيطة”؟!

لهذا السبب.. هجوم شرس من الجمهور على الفنانة سارة سلامة؟!

محمود حميدة يكشف عن سبب غريب وراء مشاركته في فيلم “هارلي”؟!

نورلين، وتؤامها نجلا نو الدرين، كانتا تؤام متشابه، لا يمكنك التفريق بينهما، وظهرا كفتيات إعلانات، وعُرفت نورلين وشقيقتها، باسم “توأم ميلودي” بعد الحملة الشهيرة التي قدمتاها للدعاية لقنوات ميلودي.

وظهرت هي وشقيقتها مع الفنان محمد رجب في فيلم “محترم إلا ربع”، عام 2010، في مشهد حاول استغلال نجاحهما في الحملة الدعائية، وهو مشهد “سخيف، وحقير في آن واحد”.

في 2013 ظهرتا في فيديو كليب استعراضي لأغنية “الليلة ليلتي” وهي أغنية من نوع الموسيقى “الهاوس”، ثم أطلقت نورلين مع أختها نجلاء في 2013 مهرجان “إحنا الجامدين”، تماشيا مع فوضى المهرجانات التي ضربت مصر، وكان يتزعمها أوكا وأورتيجا، قبل أن يطفو على السطح حسن شاكوش الشهير” بـ عبستك إزاي وإنتي مش بستاني”، وحمو بيكا، وبقية الرفاق.

وفي 2014 قدمتا أغنية “كل البنات”، والتي تم تصويرها على طريقة الفيديو كليب، وعُرض على قناة مزيكا، وإجمالا كانت خطواتهما الفنية متخبطة ومرتبكة، ولا يمكن التعويل على تجربتهما الفنية كثيرا.

في أكتوبر 2017، توفيت الفنانة “نورلين”، بعد يوم من دخولها المستشفى في حالة خطرة، إثر تعرضها لحادث على طريق السويس، وهو نفس الحادث الذي لقيت فيه الفنانة داليا التوني مصرعها، وداليا التوني هي الفنانة التي شاركت في فيلم الإلماني والتي اشتهرت بجملة “عندكوا شامبو”، والتي تحولت لجملة من مفردات الجمهور المصري على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقتها كتبت “نجلا” عبر صفحتها بموقع “فيس بوك”: “توفت أختى الغالية وتوأم روحي وعمري ونصي التانى..سبتيني لوحدي ليه يا نور… إنتِ النهاردة عروسة الجنة”، ثم اعتذرت لأصدقائها عن عدم استطاعة الاسرة اقامة عزاء لشقيقتها بسبب ازمة صحية حادة  تطورت إلى غيبوبة أصابت والدتها مما اضطرها إلى نقل والدتها إلى المستشفي.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى