أخبار العالم

هل زلزال المغرب من علامات يوم القيامة؟

عبر موقع “خبركو” المصدر الموثوق للأخبار
ننقل لكم خبر “هل زلزال المغرب من علامات يوم القيامة؟”

هل زلزال المغرب من علامات يوم القيامة؟ – حيث ضرب زلزال مدمر دولة المغرب في ساعة متأخرة من مساء الجمعة 08 سبتمبر 2023، أسفر عن وقوع أكثر من ألف قتيل، وإصابة المئات، في أحداث الإحصائيات الصادرة.

ومع قوة الزلزال الذي ضرب تركيا في بداية العام الجاري، ثم جاء زلزال المغرب القوي الآخر، ما أثار تساؤل لدى كثير من الناس إن كان زلزال المغرب من علامات يوم القيامة.

هل زلزال المغرب من علامات يوم القيامة

وفقًا للشريعة الإسلامية، فالإجابة هي نعم، في الإسلام، يُعتقد أن الزلازل والزلزاليات هي من علامات يوم القيامة. يتم ذكر ذلك في الكثير من الأحاديث النبوية (الأحاديث التي تروي أقوال وأفعال النبي محمد صلى الله عليه وسلم) والكتب الإسلامية.



 

على سبيل المثال، في إحدى الأحاديث النبوية، ورد قول النبي محمد صلى الله عليه وسلم: “إذا كثر الزنا في قرية أو قرية، أو في قربة من أقرب الناس إلى المسلمين، فأعلموا أن لهم زلزلة، وإذا ظهرت الزنوب في أمتي علانية، فأعلموا أن لهم زلزلة” (رواه الطبراني).

اقرأ أيضا/ اعلى درجة زلزال في العالم – اكبر زلزال في التاريخ

وهذه الزلزلة المشار إليها في هذا الحديث ليست بالضرورة زلزالاً طبيعياً، بل قد تكون إشارة إلى الاضطرابات الاجتماعية والأخلاقية التي تحدث قبل يوم القيامة. إن هذه الأحاديث والمفاهيم تعتبر جزءًا من العقيدة الإسلامية وتُعتقد من قبل المسلمين.

مع ذلك، يجب أن نفهم أن هذه الأمور تعتبر مسألة دينية وإيمانية، وقد تختلف الآراء بين الناس حول تفسير هذه الرموز والعلامات بالتفصيل.

 دلائل أحاديث كثرة الزلازل من علامات الساعة كالاتي:

1. أن كثرة الزلازل من أشراط الساعة الصغرى والتي ظهرت بدايتها ولا تزال تتابع وتكثر حتى تستحكم.

2. التنبيه إلى وقت تكاثر الزلازل ومدى ارتباطه بتفشي المعاصي وظهور المنكرات من قبض العلم، وتقارب الزمان، وظهور الفتن، وكثرة القتل.

3. أن المراد بكثرة الزلازل هو أن يتوافر فيها صفتان: الشمول، والاستمرار والدوام. قال الحافظ ابن حجر: “قد وقع في كثير من البلاد الشمالية والشرقية والغربية كثير من الزلازل، ولكن الذي يظهر أن المراد بكثرتها: شمولها، ودوامها”.

زلزال المغرب

وفي أحدث إحصائية، أعلن التلفزيون المغربي، مقتل 1037 شخصا، في زلزال قوي ضرب المغرب، ليل الجمعة السبت، متسببا بأضرار جسيمة وبحالة ذعر في مراكش ومدن أخرى كثيرة.

وفي بيان صدر عن منظمة الصحة العالمية أشارت إلى أن زلزال المغرب بقوة 7 درجات، أدى إلى تضرر أكثر من 300 ألف شخص في مراكش وضواحيها.

وبهذا نكون قد عرضنا لكم عبر وكالة سوا الإخبارية، من خلال المقال السابق، عن هل زلزال المغرب من علامات يوم القيامة؟ وذلك وفقًا للشريعة الإسلامية، والسنة النبوية.

المصدر : وكالة سوا



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى