مال و أعمال

وضع أكثر من 50% من الآثار الثقيلة داخل المتحف المصري الكبير.. التفاصيل



في إطار المتابعة الأسبوعية لتفقد الأعمال الخاصة بالمتحف المصري الكبير، عقد اليوم أحمد عيسي وزير السياحة والآثار اجتماعا موسعا عبر تقنية الفيديو كونفرانس، وذلك لمتابعة آخر مستجدات الأعمال والموقف التنفيذي لما تبقى من أعمال داخل المتحف المصري الكبير، وذلك بحضور اللواء عاطف مفتاح المشرف على مشروع المتحف المصري الكبير والمنطقة المحيطة، وأحمد عبيد مساعد الوزير لشئون مكتب الوزير والدكتور الطيب عباس مساعد الوزير للشئون الأثرية بالمتحف، ويمني البحار مساعد الوزير للشئون الفنية، والدكتور حسين كمال مدير عام شئون الترميم، والدكتور عيسي زيدان مدير عام الترميم ونقل الآثار بالمتحف، والدكتورة ياسمين صبري ممثلا عن الشركات المنفذة لتجهيز قاعات العرض المتحفي.


 


وخلال الاجتماع قام اللواء عاطف مفتاح باستعراض آخر ما آلت إليه تطورات الأعمال بالمتحف من حيث الموقف التنفيذي للأعمال الإنشائية وما تم تنفيذه من أعمال داخل قاعات العرض الرئيسية حيث تم الانتهاء من وضع وتثبيت أكثر من 50% من الآثار الثقيلة داخلها. كما تم استعراض نسبة تنفيذ الأعمال بمتحف مراكب الملك خوفو، وذلك استعداداً للافتتاح المُرتقب للمتحف.


 


كما تم مناقشة خطة تأمين قاعات العرض الرئيسية تمهيدا للبدء في أعمال وضع القطع الأثرية الصغيرة، والمتوسطة داخل فتارين العرض، وإطلع الوزير على بعض التقارير الخاصة بتنفيذ الأعمال الخاصة بأعمال الجرافيك، والمالتي ميديا الخاصة بالمرحلة الثانية لقاعات العرض الرئيسية.


 


وفي نهاية الاجتماع، وجه الوزير الشكر لكافة العاملين بالمتحف على جهودهم المبذولة لإنجاز هذا الصرح الكبير، مؤكدًا على ضرورة الالتزام بالانتهاء من كافة الأعمال في التوقيتات المحددة مسبقاً، بالإضافة إلى تذليل أية عقبات أو مشكلات قد تحول دون ذلك.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى