Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
مال و أعمال

وكالة: التضخم فى روسيا يستقر بالقرب من 12% فى يناير الماضى




استقر التضخم في روسيا في شهر يناير عند حوالي 12% بعدما حطم رقما قياسيا يعود إلى عشرين عاما في أبريل الماضي في أعقاب فرض أول مجموعة من العقوبات الغربية على البلد إثر حرب أوكرانيا، على ما أفادت وكالة “روس ستات” للإحصاءات.


وتشير أرقام نشرتها “روس ستات”، الجمعة، ونقلتها سكاي نيوز عربية إلى أن زيادة الأسعار تبقى بمستوى مرتفع عند نسبة 11.77 %، بتراجع طفيف جدا عن النسبة في شهر ديسمبر البالغة 11.9 %.


وبعدما ارتفعت الأسعار أساسا في روسيا نتيجة الانتعاش الاقتصادي ما بعد كوفيد-19 وفورة أسعار المواد الأولية، سجلت زيادة حادة في الفصل الثاني من العام 2022 خلال الأسابيع التي تلت بدء الحرب في أوكرانيا أواخر فبراير 2022.


وفي أبريل، سجلت روسيا أعلى نسبة تضخم منذ 2002 بلغت 17.8 %.


وبحسب التوقعات التي أعلنتها رئيسة البنك المركزي الروسي إلفيرا نابيولينا، فإن التضخم السنوي سيراوح بين 5 و7 % في 2023، لينخفض إلى 4 % عام 2024.


وكان البنك المركزي الروسي قد أبقى على معدلات الفائدة دون تغيير خلال اجتماعه، الجمعة، عند مستوى 7.5 %، كما كان متوقعا، لكنه أشار إلى إمكانية زيادة الفائدة في اجتماعاته المقبلة.


وفي العام الماضي، تراجع المركزي الروسي تدريجيا عن الزيادة الطارئة لسعر الفائدة بمقدار 20 % التي أقرها في فبراير 2022 بعد اندلاع الحرب الأوكرانية، وقد أبقى على أسعار الفائدة ثابتة عند مستوى 7.5 % منذ خفضها آخر مرة في سبتمبر، بعد أن أنهى دورة خفض الفائدة التي استمرت لأشهر.


وفي ظل تسجيل البلاد معدل تضخم سنوي عند مستوى 11.7 % في 6 فبراير، أبقى بنك روسيا المركزي على توقعاته للتضخم لنهاية العام لما بين 5 و7 %، كما حافظ على آماله في إعادة التضخم إلى هدفه البالغ 4 % العام المقبل.


 


 



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى