فن وإعلام

10 قروش نصف مرتب والدها!! لن تصدق كم كان عمر أم كلثوم عندما أخذت هذا المبلغ! 



كانت المطربة الكبيرة أم كلثوم منذ صغرها مع والدها وأشقائها دائمة الحرص على النجاح والعمل فكانت حينئذ رغم صغرها تنشد معهم، وحصلت على أجر تخطى أكثر من نصف راتب والدها، والذي كان حينها قروش.

بدأت في عمر صغير التجوال مع والدها مؤدية الأغاني في الأعراس ومنشدة الآيات القرآنية في المناسبات الدينية، وكان والدها يقدمها على أنها صبي كونه لا يُسمح للمرأة أن تقرأ القرآن علناً في المناسبات.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

“انتهى وقت المزاح هذه هي الفرصة الأخيرة”.. توقعات ليلى عبد اللطيف الذي كذبها الجميع بدأت بالتحقق والجمهور مصدوم

سعد لمجرد يوجه رسالة قوية وغير متوقعة لدنيا بطمة بعد دخولها السجن!

 أكثر من 10 سيدات في حياة عمر الشريف! وهذه هي حبيبته الوحيدة ولكنه طلقها! 

أهداها وردة ومصحف.. خطوبة نزار الفارس من حورية فرغلي يتصدر محركات البحث والجمهور مصدوم!

رصاصة في القلب!! وكانت طفلة.. ماذا حدث حينها مع فاتن حمامة الصغيرة! 

“بدأت العلامات بالظهور وهذه هي الفرصة الأخيرة قبل يوم الوداع”.. أول توقعات ليلى عبد اللطيف الذي كذبها الجميع بدأت بالتحقق والجمهور مصدوم!

بعد أشهر من زواجهم.. طارق صبري يفجر مفاجأة للجمهور ويكشف حقيقة انفصاله من شيري عادل!

عودة شيرين عبد الوهاب لزوجها السابق حسام حبيب يصدم الجميع ويشعل مواقع التواصل الاجتماعي!

“أنا أكثر واحدة تعبت من الريجيم”.. حل سحري من ليلى عبد اللطيف لانقاص الوزن بشكل سريع للغاية دون الحاجة للريجيم!

جربوا مافعلت ولن تندموا.. الهام شاهين تفجر مفاجأة للجمهور وتكشف سر شبابها ورشاقتها!

في عمر السابعة بدأ يذيع صيتها وأخذت تغني في منازل الأثرياء الذين أُعجبوا بقوة صوتها وأدائها لدرجة أنها حصلت في إحدى المرات على عشر قروش كإكرامية، مبلغٌ كان يساوي وقتها نصف مرتب والدها. ولم يطل الأمر حتى بدأت أم كلثوم تجول دلتا النيل لتغني في مختلف المناسبات الدينية والعائلية.

في عمر السادسة عشر لاحظ موهبتها المغني الشهير أبو العلا محمد وعازف العود زكريا أحمد والذي دعاها إلى القاهرة. وفي أوائل عشرينيات القرن الماضي، وتحديداً عام 1923 قبلت الدعوةوانتقلت عائلتها إلى القاهرة ليتاح للنجمة الصغيرة أن تبدأ حياتها المهنية.

وبدأت بأخذ دروس الموسيقا وغالباً مع أساتذة خصوصيين لأن النادي الموسيقي الشرقي في القاهرة لم يكن يقبل إناثاً بين طلابه في ذلك الوقت، حيث أشرف أمين بيه المهدي على تعليمها العود.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى