وأعذار.

  • تقنية

    “حجج وأعذار”.. لهذا لا يستطيع ChatGPT القيام بهذه الأمور

    أدى الانتشار الواسع لروبوت الدردشة التفاعلي (ChatGPT) وأدوات الذكاء الاصطناعي الشبيهة إلى بحث الناس عن طرق لكيفية الاستفادة منها سواء لأغراض العمل أو التعليم أو للأغراض الشخصية. وبمرور الوقت اكتشفنا طرقًا شتى لاستخدام ChatGPT، ومنها: كتابة رسائل البريد الإلكتروني، ومنشورات المدونات والمقالات الطويلة، والقصص، وتلخيص النصوص والاجتماعات والبودكاست، وترجمة النصوص، وتفسير الموضوعات المعقدة، بالإضافة إلى كتابة الأكواد البرمجية وتصحيحها، وغير…

    أكمل القراءة »
زر الذهاب إلى الأعلى